بكاء الفنان (أحمد عزمي) على الهواء بعد الإفراج عنه ويعتذر لزوجته وولده

بعد خروج الفنان “أحمد عزمي” من الحبس شعر بالندم الشديد ويأمل أن يعود لحياته الطبيعية التي كان عليها قبل أن يقضي ستة أشهر في السجن بسبب تعاطية المخدرات فهذة المدة تركت أثر كبير في نفس زوجته وابنه “أدم” كما واجه الكثير من الألم والحزن حين وجد نفسه يخسر جمهوره ومحبيه وعمله الذي هو نبض الحياة له وطلب من خلال برنامج “العاشرة مساء” مع الإعلامي “وائل الإبراشي” الذي يذاع على قناة دريم الفضائية.

بكاء الفنان (أحمد عزمي) على الهواء بعد الإفراج عنه ويعتذر لزوجته وولده

أن تعود له وزوجته وإعتذر لها على الهواء مشيرا أنه ندم على فعله ولم يكررها مرة أخرى كما وجه رسالة إلى أدهم قائلا أنه لم يتركه أبدا وسيظل بجانبه أن شاء الله وسيعود ادهم يفتخر بأبيه مثل سابق وأنا أعلم مكان مدرستك مضيفا أنه تكرم فيها مع عدد من الفنانين وأنه سيحاول الوصول له ولم يتملك نفسه الفنان أحمد عزمي من البكاء وقال لزوجته “سامحيني يا أغلى ما عندي، أنا ماليش غيرك، ونبي يا آدم توص أمك عليه عشان نرجع عيلة ثاني زي زمان.

والجدير بالذكر أن الفنان أحمد عزمي تم القبض عليه في صباح اليوم الأحد وبحيازته أربع أصابع حشيش وبعض جرامات من مخدر الكوكايين أثناء تواجده داخل شقته بمنطقة دلتا شرم وقضت محكمة جنايات “شرم الشيخ”  بالحكم عليه بالحبس 6 أشهر مع الشغل.

ر
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.