بعد طرده من البرلمان.. عكاشة يعلن اعتصامه في مجلس النواب ورئيس المجلس يهدده بقطع النور عنه.

بعد منع بث جلسات مجلس النواب على القنوات الفضائية والتلفزيون المصرى، سادت حالة من الغضب على جميع فئات الشعب خصوصا بأن مجلس النواب به رموز كبيرة أبرزها الإعلامى توفيق عكاشة والمستشار مرتضى منصور ونجله والمخرج خالد يوسف وعدد من الرموز الكبيرة الأخرى.

توفيق عكاشة يطرد من البرلمان

وانتشر اليوم فيديو لطرد النائب توفيق عكاشة من البرلمان “مجلس النواب” بعدما اصر على الكلام دون إذن مما جعل الدكتور “على عبدالعال” رئيس مجلس النواب يقوم بطرده من الجلسة أول مرة وسط تصفيقات كبيرة جداً من السادة النواب الذين أيدوا تصرف رئيس المجلس.

وبعد فترة الراحة دخل ” توفيق عكاشة ” الجلسة مرة أخرى وكرر فعلته مما جعل رئيس المجلس يطرده للمرة الثانية في نفس اليوم، مما جعل عكاشة غاضب جداً وسط صيحات وتصفيقات نواب المجلس للمرة الثانية ليقوم “عكاشة”.

وصرح “عكاشة” بأنه سيعتصم في مقر مجلس النواب اعتراضا على ما حدث له اليوم وأنه مستاء للغاي من الصحفيين البرلمانيين بسبب ما كتبوه حول طرده من المجلس، حيث أكد أنه سيدخل في إعتصام مفتوح داخل المكتب الصحفي في البرلمان.

ورد الدكتور على عبدالعال رئيس مجلس النواب أنه لن يسمح لأحد بالإعتصام داخل مجلس النواب مؤكدا أنه سيقطع النور والكهرباء على من يعتصم داخل المجلس بعد انتهاء الجلسات، كما قد وجه رسالة قوية إلى وكيل المجلس بمنع عكاشة من الإعتصام داخل مقر البرلمان.

وصرح رئيس المجلس بأنه أصدر قرار بتحويل النائب ” توفيق عكاشة” إلى التحقيق أمام لجنة خاصة.



اترك تعليقا