بعد زيارة الشيخة موزة وكلمتها المثيرة التي أثارت الجدل أثرى مصري يوضح حقيقة أهرامات مروى السودانية

أثارت زيارة الشيخة موزة لأهرامات مروى السودانية، والكلمة التي كتبتها في سجل الزيارات هناك ضجة كبيرة خاصة وأنها قد وصفت السودان بأنها أم الدنيا وبدأت تتناثر الأقاويل بأن الحضارة المصرية قد بدأت في السودان، وغيرها من الشائعات التي حاولت النيل من مكانة الأهرامات والحضارة المصرية، والتي سارع الدكتور عبدالرحيم ريحان إلى الرد عليها والكشف عن حقيقتها.

بعد زيارة الشيخة موزة لها و كلمتها المثيرة التي أثارت الجدل أثرى مصري يوضح حقيقة أهرامات مروى السودانية

 بعد زيارة الشيخة موزة لها وكلمتها المثيرة التي أثارت الجدل أثرى مصري يوضح حقيقة أهرامات مروى السودانية

حيث كشف الدكتور عبدالرحيم ريحان أن الأهرامات ليست موجودة في جمهورية مصر العربية فحسب ولكنها بالفعل منتشرة في عدد من بلدان العالم، منها المكسيك والسودان ولكن الفيصل في الأقدمية من السهل تحديده عن طريق التواريخ التي أكدت أن تاريخ بناء أهرامات مملكة مروى في السودان يتراوح في الفترة بين 720 و300 ق.م، بينما نجد هرم زوسر بالجيزة يعود للفترة من 2737 إلى 2717 ق.م، وبذلك ورغم أن الفارق الزمني الكبير واضح الا أن هذا يؤكد بكل وضوح أقدمية الأهرامات المصرية وكونها أصل الحضارة.

بعد زيارة الشيخة موزة لها وكلمتها المثيرة التي أثارت الجدل أثرى مصري يوضح حقيقة أهرامات مروى السودانية
بعد زيارة الشيخة موزة لها وكلمتها المثيرة التي أثارت الجدل أثرى مصري يوضح حقيقة أهرامات مروى السودانية

الدكتور عبدالرحيم ريحان يؤكد تقدم الحضارة المصرية بالاعجاز في بناء الهرم الاكبر

و يضيف الدكتور عبدالرحيم ريحان بأن بناء الأهرامات المصرية لا يؤكد فقط كون الحضارة المصرية هي الأقدم، لكنه يؤكد أيضا مدى العبقرية التي وصل اليها المصريين من خلال دقة الحسابات التي استخدموها عند بناء الهرم الأكبر هرم خوفو، والتي تفوقت على الأجهزة الاليكترونية، حيث استخدموا ارتفاع هرم خوفو في تحديد النجم القطبي وأبعاد القمر وغيرها ممن يرتبطون بالزمن والحركة.

بعد زيارة الشيخة موزة لها وكلمتها المثيرة التي أثارت الجدل أثرى مصري يوضح حقيقة أهرامات مروى السودانية
بعد زيارة الشيخة موزة لها وكلمتها المثيرة التي أثارت الجدل أثرى مصري يوضح حقيقة أهرامات مروى السودانية

 جدير بالذكر أن وزير الاعلام السوداني قد صرح بأن أهرامات مروى السودانية هي أقدم من الأهرامات المصرية بحوالي الفين عام واكد بأنهم في السودان يعملون على اثبات هذا الأمر للعالم، وهو الشئ الذي هاجمه علماء الآثار المصريين والذين أكدوا أن الأهرامات المصرية تعود إلى الأسرة الرابعة أي في القرن 26 قبل الميلاد، بينما أهرامات مروى قد بنيت في خلال الحكم الروماني للسودان وقبل انتشار الاسلام وطالب الأثريون المصريون المسئوليين في السودان أن تكون تصريحاتهم أكثر دقة ومعرفة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

3 تعليقات
  1. Avatar of
    غير معروف يقول

    الأهرامات المصرية هي الأقدم في الدقة

  2. Avatar of جوليا لمين
    جوليا لمين يقول

    بكوني أحب الأهرامات المصرية فأنا اعتبرها هي الأقدم أي أنها دقيقة ولها أشياء غامضة لا يعرفها الناس

  3. Avatar of اميري
    اميري يقول

    ايهما اقدم؟؟!! جدل عقيم في الاخر ماذا سنستفيد