بشرى سارة من وزارة التموين بشأن بدل نقاط الخبز والسلع المستحقة على بطاقات التموين

تقوم وزارة التموين والتجارة الداخلية باتخاذ إجاءات كثيرة من أجل إصلاح منظومة الدعم ككل وعلى رأسها الدعم المقدم على البطاقات التموينية، والتي بدأت بمراجعة جميع البطاقات وحذف بعض الفئات التي تحصل على حق ليس له، حيث تم حذف المسافرين والمتوفين والأسماء المكررة من المنظومة التموينية، ثم بدأت بعد ذلك في تحديث البطاقات التي تتطلب ذلك، ثم انتقلت الوزارة قراراً ثالث بشأن رغيف الخبر.

حيث أصدرت التموين قرار ببيع اللدقيق المدعم للمخابز بالسعر الحر وإعطاء أصحاب المخابز فارق السعر بعد ذلك، وعللت الوزارة هذا القرار بالسيطرة على بيع الدقيق المدعم في السوق السوداء بالسعر الحر، وكان من ضمن قرارات التموين أيضاً للسيطرة على ارتفاع الأسعار بعد القرارات الاقتصادية الأخيرة، هو رفع الدعم المقدم للمواطنين على البطاقات التموينية من 21 جنيه إلى 50 جنيه للفرد، وذلك إثر قرارات يونيو برفع أسعار الوقود والغاز والبوتاجاز.

واليوم وفي بشرى سارة للمواطنين أكد مصدر مسئول بوزارة التموين، أن الوزارة تعمل الآن وبكل جد للسعي من أجل تخفيض أسعار السلع التي يتم صرفها للمواطنين كبدل لنقاط الخبز، وأشار المصد إلى وجود مباحثات الآن مع عدة شركات مثل شركات السكر والزيت وموردي الأرز وغير ذلك، وذلك من أجل التيسير على المواطنين في ظل ارتفاع الأسعار. لخفض أسعار السلع التي تصرف كبدل نقاط الخبز خلال الفترة المقبلة، من خلال مباحثات مع موردى الأرز، وكذلك شركات السكر والزيت، تيسيرا على المستهلكين من أصحاب بطاقات الخبز.