بسبب 100 آلف جنيه.. شقيقان يقتلان مُسن طعنًا بقرية المساندة في العياط

تلقى قسم شرطة العياط، بلاغ يفيد العثور على جثة رجل مُسن من أهالى المنطقة مطعون في صدره بسكين مطبخ، وقد أبلغ أبنه عن الواقعة.

فيما توجهت قوات الأمن، وسيارة الإسعاف إلى مكان الجريمة، وهي شقة سكنية قرية المساندة في محيط القسم، وقد بينت تحريات رجال المباحث، أن المجني عليه “رفعت-أ”55 سنة، موظف على المعاش، كان على  خلاف بعدد من الجيران بسبب الديون، حيث أن المجني عليه، كان يقرض الأموال للناس بالربا، ويحرر الشيكات ضدهم.

وبسؤال الشهود، أقروا أن يوم الواقعة قد تشاجرالمجني عليه مع شاب من الجيران بسبب شيكات والده الذي رفض القتيل إعادتها له رغم دفعه الدين، وأضافت التحقيقات أن الابن وشقيقه تصدا إلى القتي، وتوعدوا بقتله، وعند تفتيش منزل القتيل تم العثور على عدد من الشيكات بأسماء المديونين، ولم يتم العثور على شيكات المتهمان.

زادت شكوك المباحث، بسبب اختفاء الشقيقين، وعند إعداد الكمائن وسؤال الأهل والجيران ثم العثور عليهما مختبئان في شقة أحد الأصدقاء بشبرامنت.

تم إلقاء القبض على المتهمان”محمد-ع” 30 سنة، “أحمد-ع”25 سنة، والتحفظ على سكين مطبخ ملطخ بالدماء تم استخدامه في الجريمة، وقد اعترفا بقتل المجني عليه، لأنه قام بالتهديد هما بإدخال والده السجن بسبب الشيكات التي تقدر بـ 100 آلف جنيه، رغم سداد الوالد الأموال المستحقة، وقررا القضاء عليه، وقام الشقيق الأكبر بأخذ سكين مطبخ وقام الأخر بكتم نفسه وتقيده، ولاذا بالهرب قبل اكتشاف الواقعة.

وتم تحرير محضر بالواقعة، وإحالتهم للنيابة العامة للتحقيق معهم على خلفية اتهامهما بقتل مُسن في منطقة العياط.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.