بسبب الأطفال رفض الشاب خالد تجبيس قدمه واستكمل تصوير إعلان مستشفى سرطان الأطفال بالمسكنات

حقق إعلان الفنان الجزائري الكبير “الشاب خالد” نجاحا كبيرا، حيث ظهر في الإعلان وهو يغني للأطفال مرتديا الجلباب الصعيدي المصري الشهير، كما كان هو أول مطرب يظهر في إعلان يغني وهو يركب التوك توك، في لوكيشن يمثل الحارة المصرية وأبطالها هم الأطفال من مرضى مستشفى 57357، ليلاقي الإعلان نجاحا كبيرا في الشارع المصري وسط الإعلانات الضخمة التي يتم تصويرها لصالح مستشفى سرطان الأطفال 57357، حيث تم الإتفاق على تصوير الإعلان والإعداد له منذ حوالي ثلاثة أشهر مضت كي يخرج الإعلان للنور ويحقق الهدف المنشود وهو دعم المستشفى في تحقيق رسالتها السامية.

بسبب الأطفال رفض الشاب خالد تجبيس قدمه و استكمل تصوير إعلان مستشفى سرطان الأطفال بالمسكنات

بسبب الأطفال رفض الشاب خالد تجبيس قدمه واستكمل تصوير إعلان مستشفى سرطان الأطفال بالمسكنات

وقد كشف الإعلامي محمد فتحي من خلال حسابه الرسمي بموقع التواصل الإجتماعي “الفيس بوك”، عن كواليس تصوير الإعلان وكيف عانى الشاب خالد من الألم في قدمه ومع ذلك فقد رفض إيقاف التصوير وأصر على استكمال العمل على الإعلان مؤكدا بأنه لن يترك الأطفال يعودون إلى منازلهم وهم في غاية الحزن بسبب تغيبه عنهم.

بسبب الأطفال رفض الشاب خالد تجبيس قدمه واستكمل تصوير إعلان مستشفى سرطان الأطفال بالمسكنات
بسبب الأطفال رفض الشاب خالد تجبيس قدمه واستكمل تصوير إعلان مستشفى سرطان الأطفال بالمسكنات

اقرأ أيضا :::

كما أكد على أن الشاب خالد استمر في تناول المسكنات خلال العمل، وفور انتهاءه من تصوير الإعلان اتجه إلى المستشفى من أجل تجبيس قدمه، وتوجه الإعلامي بالشكر للفنان الكبيرلقبوله التصوير وهو يرتدي الجلباب الصعيدي ويغني باللغة الفرنسية.

بسبب الأطفال رفض الشاب خالد تجبيس قدمه واستكمل تصوير إعلان مستشفى سرطان الأطفال بالمسكنات
بسبب الأطفال رفض الشاب خالد تجبيس قدمه واستكمل تصوير إعلان مستشفى سرطان الأطفال بالمسكنات
بسبب الأطفال رفض الشاب خالد تجبيس قدمه واستكمل تصوير إعلان مستشفى سرطان الأطفال بالمسكنات
بسبب الأطفال رفض الشاب خالد تجبيس قدمه واستكمل تصوير إعلان مستشفى سرطان الأطفال بالمسكنات