برلمانية مصرية : ” تعويم الجنيه أمام الدولار قادم لا محالة، ومن المتوقع أن يصل سعره إلى 37 جنيهًا ” 

قامت النائبة المصرية ” أميرة أبو شقة ” بمطالبة وزارة الصناعة بالكشف عن الخطة الخاصة بها من أجل مواجهة الظروف الصعبة المحتملة خلال الفترة القادمة، في ظل وجود توقعات حول تعويم الجنيه المصري من جديد أمام الدولار. 

برلمانية مصرية : " تعويم الجنيه أمام الدولار قادم لا محالة، ومن المتوقع أن يصل سعره إلى 37 جنيهًا " 

وقد جاءت تلك المطالبة يوم أمس الثلاثاء الموافق 6 ديسمبر 2022 خلال جلسة مجلس النواب والمنعقدة برئاسة الدكتور ” حنفي جبالي “، وذلك من أجل القيام بمناقشة بعض من الأدوات الرقابية الموجهة للمهندس ” أحمد سمير ” وزير الصناعة. 

وقد أكدت النائبة على أن التعويم قادم لا محالة، مؤكدة على أنه من المتوقع أن يبلغ سعر صرف الدولار مقابل الجنيه حوالي 37 جنيهًا، وهو ما يتطلب القيام بوضع خطة لتجنب حدوث أي نوع من الأزمات. 

وأضافت النائبة ” أميرة أبو شقة ” قائلة ” ينبغي على وزارة الصناعة القيام بتحديد خطة واضحة لفترة زمنية محددة، من أجل القدرة على مواجهة الأزمة المتعلقة بسعر الصرف، ومدى تأثيره على الصناعة ” 


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
أو لايك من فضلك على فيس بوك
اترك تعليقاً