برغم التهم الخطيرة الموجهة لهم ومنها رشاوي مالية وجنسية إلا أن المحكمة تفاجىء الجميع اليوم بالعفو عن كل متهمي قضية رشوة مجلس الدولة ما عدا جمال اللبان

قضية هزت الرأي العام المصري مع بداية الكشف عنها ومروراً بجميع أحداثها، فقد كانت دهشة كبيرة للمجتمع المصري أن يتم الكشف عن رشاوي بهذه المبالغ الكبيرة، وأن يكون أحد المتهمين فيها أحد قضاة مجلس الدولة وهو المستشار وائل شلبي، والذي فاجأ الجميع بانتحاره داخل مبنى الرقابة الإدارية عن طريق شنق نفسه بكوفية كان يرتديها، ومع تحقيقات النيابة تم الكشف عن الكثير من التفاصيل الهامة والخطيرة، ومنها قيام المتهمة رباب عبد الخالق زوجة المتهم مدحت عبد الصبور بتقديم رشاوي جنسية للمتهم الأول وائل شلبي والثاني جمال اللبان وبعلم زوجها، مما أثار غضب الزوج أثناء جلسة المحكمة عند رؤية زوجته مما دفع الأمن عدم إدخالها لقفص المتهمين طوال فترة المحاكمة.

برغم التهم الخطيرة الموجهة لهم ومنها رشاوي مالية وجنسية إلا أن المحكمة تفاجىء الجميع اليوم بالعفو عن كل متهمي قضية رشوة مجلس الدولة ما عدا جمال اللبان 1 13/9/2017 - 10:14 م

واليوم كان الرأي العام المصري مع موعد آخر من الجدل المُثار في تلك القضية وذلك مع الجلسة الختامية، والتي تم النطق فيها بالحكم النهائي حيث تم معاقبة المتهم الرئيسي جمال اللبان بالسجن المؤبد وغرامة مقدارها 2 مليون جنيه، ورد مبلغ قدره مليون ومائتي ألف جنيه وفصله من عمله أما المفاجأة التي أثارت جدل كبير فكانت إعفاء بقية المتهمين من العقوبة.

وبعد الجدل المُثار حول ذلك الأمر فسر رئيس محكمة الجنايات المستشار محمد الأعصر، حكم المحكمة اليوم بأن القانون المصري ينصف على أن المتهم الذي يعترف بالجريمة ويقدم أدلة ومستندات تخدم القضية يتم إعفاؤه من العقوبة وهذا ما قام هؤلاء المتهمين بفعله.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. Avatar of
    غير معروف يقول

    فى المواقف الى زي دي مجرم ومعترف بجريمته اديله براءه … حلوه دى ما كل المجرمين يعملوا كده وياخد براءه منين الحكم ده انا أستاذ قانون