“بالفيديو” وبعد اجتماع الرئاسة والأوقاف والأزهر.. بيان هام لرئاسة الجمهورية يؤكد أن أموال الأوقاف تقدر بمئات المليارات وهي ملك للشعب

تم عقد لقاء هام في رئاسة الجمهورية جمع بين كل من السيسي ومحمد مختار جمعه وزير الأوقاف المصرية، وتناول اللقاء عدد من الموضوعات الهامة على رأسها الخطاب الديني وتجديده من أجل مواجهة الأفكار الإرهايبة التي تنشرها بعض الكيانات وسط المجتمع المصري، كما تناول اللقاء الحديث عن أموال الأوقات والتي تقدر بمئات المليارات والتي يجب استثمارها، والتي هي بحسب بيان رئاسة الجمهورية ملك للشعب المصري بأكمله.

"بالفيديو" وبعد اجتماع الرئاسة والأوقاف والأزهر.. بيان هام لرئاسة الجمهورية يؤكد أن أموال الأوقاف تقدر بمئات المليارات وهي ملك للشعب 1 27/12/2017 - 2:18 م

وحول هذا الأمر أجرى السفير بسام راضي أكد المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية لقاءاً مع الإعلامي تامر أمين على قناة الحياه الفضائية، وأكد راضي على أنه يجب أن تكون هناك ثورة دينية من أجل تغيير بعض المفاهيم المغلوطة عن ديننا الحنيف، وأشار إلى أنه يوجد إصرار من الرئاسة حول تغيير تلك المفاهيم، وأضاف راضي أنه تم عقد لقاء موسع مع مؤسسة الرئاسة ودار الإفتاء ومؤسسة الأزهر الشريف والأوقاف من أجل تطوير وتغيير الخطاب الديني، ومكافحة الإرهاب والذي يبدأ من مواجهة الأفكار المتطرفة وهذا يتوقف على مؤسستي الأزهر والأوقاف.

وحول أموال الأوقاف أكد المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي، أن الأموال التي تمتلكها الأوقاف تقدر بمئات المليارات، وهذه الأموال هي ملك للشعب المصري بأكمله، الأمر الذي يفرض وجود متابعة حقيقية وحصر جاد لهذه الأموال من أجل وضع عدة ضوابط للحفاظ على ممتلكات المواطن المصري وحماية حقوقه، ليعود بالنفع على خزانة الدولة أيضاً، وأشار راضي إلى وجود عملية لتطهير أصول الأوقاف من الفساد والمفسدين.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.