بالفيديو والصور..حقيقة إدعاء المخترع المصري مصطفي أغا بتلقيه اتصال من أوباما

في واقعة جديدة ومؤلمة تبين كذب مخترع مصري صغير يدعي مصطفي أغا بسبب زعمه أنه تلقي عرض من احد أعضاء الكونجرس الأمريكي بقيمة 10 مليون دولار مقابل إختراعه ولكنه رفض ذلك  بل أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما طالبه شخصيا وحاول الاتصال به هاتفيا ولكنه رفض ذلك .

مصطفى اغا

فقد تبين أن الطالب الثانوي الذي قام بتأجيل دراسته بحجة انشغاله بالحصول على جائزة علمية، كان يكذب بشأن كل ذلك، فقد صرح الطالب أغا في حواره التليفزيوني مع الفنانة هالة فاخر التي تقدم برنامجها أنتبهوا ايها السادة أنه قام باختراع سيعمل على توفير الطاقة والماء لمصر في أن واحد وأن اختراعه يعمل  على تحلية مياه البحر المالحة وكذلك إنتاج الطاقة باستخدام الطاقة الشمسية على حد زعمه كان تاريخ هذا اللقاء في 14 مايو من عام 2016.

o-MSR-570

وزعم الطالب المصري مصطفي أغا، أنه حصل على ميدالية ذهبية في مسابقة عالمية في معرض جنيف الدولي للإبتكارات لهذا العام على حد قوله ولكن المفاجأة أن اسم هذا الطب لم يذكر في المسابقة على الإطلاق بل أن الرسائل التي أدعي الطالب أنها جائته من الرئيس الأمريكي ليست صحيحة بل هي رسائل وهمية بل أن إحدي تلك الرسائل التي زعم انها من أحد أعضاء الكونجرس الذي عرض عليه 10 مليون دولار هي مجرد رسالة نصب التي تأتي على البريد الإلكتروني لأي مستخدم عربي وتخبره أنه حصل على مبلغ مالي كبير.

o-MSR-570 (2)

وعن إختراع الطالب المصري فإنه زعم أنه يستطيع توليد الطاقة الشمسية من خلال عمليات ثلاث وهي  صهر المعادن بالإضافة إلى تحلية مياه البحر بالإضافة إلى توليد الكهرباء وبالنظر إلى تلك العمليات الثلاث العلمية يتبين أنه لا رابط بينهم.

o-MSR-570 (1)

واستمر الطالب المصري في الزعم انه تلقي عروضا أيضاً من روسيا بقيمة 5 مليون دولار نظيره اختراع الذي زعم انه فضل أن يكون الاختراع لمصر فقط بدافع من حسه الوطني.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.