التخطي إلى المحتوى
بالفيديو: مسؤول رفيع بالجيش السوري يحسم الجدل ويرد على أنباء هروب بشار الأسد بعد التهديد الأخير

منذ عدة أيام وفي واقعة ليست هي الأولى من نوعها، قام الرئيس السوري بشار الأسد ونظامه بقصف دوما بالكيماوي والغازات السامة، الأمر الذي أوقع عشرات الشهداء بخلاف المصابين، حيث بلغ عدد شهداء الكيماوي في دوما نحو 150 شهيد، هذا بخلاف الأعداد التي أصيبت باختناقات، الأمر الذي أثار غضب العالم العربي والغربي والإسلامي، مستنكرين هذا الفعل من شخص من المفترض أنه أقسم على حماية شعبة والحفاظ على وحدة أراضية، إلا أن هذا لم يحدث، حيث يقوم بقصف المدنيين بالأسلحة المحرمة دولياً إضافة إلى جلب قوى عالمية إلى وطنه، فهذه روسيا وأمريكا وإسرائيل وإيران وحزب الله وتركيا يتسارعون على أرض سوريا، وأصبحت دولة إسلامية عربية ساحة للصراع الدولي.

وبعد قيام بشار بقصف دوما قامت إسرائيل بقصف مطار عسكري سوري، حيث كان به قوات إيرانية، وبعد قصف الكيان الصهيوني للمطار خرج وزير إسرائيلي وقال بأنه حان الوقت لاغيتيال بشار الأسد، وأضاف مهدداً أنه حال قيام إيران بشن هجمات على إسرئيل من الأراضي السورية فسوف يتم محو بشار ونظامه من خريطة العالم، وقام الرئيس الأمريكي هو الآخر وهدد بضرب البنى العسكرية لبشار الأسد.

وتم تداول أنباء بعد هذه التهديدات بهروب بشار الأسد وطلبه اللجوء السياسي إلى إيران وقيل إلى روسيا، ورد قائد الكتيبة الأولى بالجيش السوري مهند الحاج، ، على هذه الأنباء وقال إن الحياة تسير في دمشق بصورة طبيعية، وأمريكا الآن خارج اللعبة السياسية تماما، وأضاف أن سوريا قادرة على الرد على أي عدوان ومعها حلفاؤها وسوريا ليست وحدها، والرئيس السوري يمارس حياته بشكل طبيعي وسط جنوده وعلى الجبهة ولم يخرج من سوريا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.