بالفيديو.. بعد شائعة وفاته.. أحمد عمر هاشم يبكي على الهواء

بكى الشيخ الدكتور أحمد عمر هاشم رئيس جامعة الأزهر الأسبق وعضو هيئة كبار العلماء أثناء تعليقه على شائعة وفاته التي نشرتها بعض مواقع الصحافة الإلكترونية.

بالفيديو .. بعد شائعة وفاته .. احمد عمر هاشم يبكي على الهواء

وقال أحمد عمر هاشم خلال لقاءه ببرنامج “منهج حياة” المذاع على فضائية “العاصمة”، اليوم الأحد، : “لدرجة أن احدى شقيقاتي ظلت تبكي على شائعة وفاتي.. وهي اختي فكنت يعني أعللهم بأنني بخير وهذه الشائعات لا قيمة لها والموت آت لكل إنسان فكل من عليها فان “.

وأضاف: ” العواطف التي تهتاج عند الأزمات لا يصح أن نغمطها أو نحرك الناس ونشغلهم عن العمل وحب الدين وحب المواطن وحب الانسان لأخيه الانسان، ما الدافع للانشغال بهذه الأشياء؟ ما السر فيها؟ لا شيء سوى أنهم يبغضون مصر ومَن يقدم خيرًا لهذا الوطن.”.

وتابع: ” اقرأ عن الشائعات التي خرجت عن سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام وهو سيد البشر وأفضل مني ملايين المرات، ولعل هذا يكون درسًا لاعلامنا ومن يتصدى لهذه المواقع الالكترونية أن يكونوا على مستوى المسؤولية.. ونحنُ لا نخشى الموت لأن الله كتبه على البرية كلها، وهذا إيمان لا يتزعزع بالله لكن الدرس الذي يجب أن يعيه الناس جميعًا من أمثال هذه الشائعات أن الشائعة قد تكون بكلمة بسيطة تنتهي حيث تقال مادام لم يروج لها ومن الممكن أن تنتقل بالويلات إذا أخذها غر ونفخ فيها وأصبحت تنتقل من موقع لآخر وهذا خطر”.

وقال أحمد عمر هاشم: ” الاسلام قدم لنا نموذجين من اطهر النماذج تعرضوا للشائعات والنموذج الأول هو سيدنا محمد تعرض لشائعة الموت والقتل، والسيدة الفاضلة الصديقة بنت الصديق السيدة عائشة رضى الله عنها تعرضت لشائعة بشعة، وقدم الاسلام هذه النماذج وبين ما وضح بها من العفة والصيانة ما يعطينا درسًا أن نعي بما نتكلم به فالانسان الذي يتكلم بالشائعة الكاذبة جزاءه خروجه من دائرة الإيمان “.



اترك تعليقا