بالفيديو – البابا تواضروس الثاني يكشف عن تفاصيل آخر لقاء بينه وبين مرسي أثناء حكمه لمصر

كشف البابا تواضروس الثاني، بابا الاسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية، عن تفاصيل آخر لقاء دار بينه وبين الرئيس الأسبق لمصر الدكتور محمد مرسي أثناء فترة حكمه، وذلك خلال حواره لبرنامج (بين نقطتين) المذاع على فضائية (Ten)، مساء الجمعة الماضية.

بالفيديو - البابا تواضروس الثاني يكشف عن تفاصيل آخر لقاء بينه وبين مرسي أثناء حكمه لمصر

وقال تواضروس الثاني إن مرسي كان في حالة من (اللاموقف)، على حد وصفه، وأن الخروج الشعبي ضده في 30 يونيو، وأوائل شهر يوليو عام 2013 كان غائبًا بالكامل عن شعوره به.

وأوضح بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية أنه جادل مرسي في صدور حكم بـ ثلاث سنوات سجن، وغرامة100 ألف جنيه على مواطن قاطن في مدينة القاهرة، بينما حصل مواطن آخر على غرامة 3 آلاف جنيه فقط دون السجن مشيرًا إلى أن رد مرسي كان غريبًا جدًا حيث قال له مازحًا: (أدفع لك أنا الـ 100 ألف جنيه..)، لكنه ردّ عليه: قائلًا أن المبلغ المادي ليست بيت القصيد ولكن مفهوم العدل.

وأكد البابا على أن السياسة العامة للدولة بعد حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي لا تعزل الأقباط على الإطلاق، وأن هذا بدأ بعد 30 يونيو 2013 لأن الأقباط هم جزء من نسيج الشعب المصري، وكان للسيسي العديد من المواقف الطيبة منها زيارته للكاتدرائية في عيد الميلاد السابق.

وكشف البابا تواضروس ايضًا عن سبب إلغاء عظته الاسبوعية قائلًا أن السبب وراء ذلك تطوير الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، واختيار فنانين وفرق من أجل رسم الأيقونات، والرسومات الشرقية، واتجاه الصلاة، وتجديد شبكة الكهرباء، والسماعات، والإضاءة، بالإضافة لسفره إلى الخارج لمدة شهرين، وإصابته في ألم في الحلق والذي يقتضي منه التوقف عن الخطابات لمدة شهر مؤكدًا أنه لا هناك علاقة بالظروف الأمنية على الإطلاق، على أن تعود العظة الاسبوعية في شهر سبتمر المقبل.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.