بالصور والفيديو: رحيل شادية.. الجماهير تودع “دلوعة السينما المصرية” ومواقع التواصل تتشح بالسواد

أُسدل الستار، أمس الثلاثاء، على مسيرة واحدة من أفضل نجوم السينما المصرية، والتي أثرت الحياة الفنية في مصر بالعديد من الأعمال الدرامية والسينمائية على مدار نحو 40 عامًا قدمت فيها الفنانة الراحلة أروع الأعمال الفنية، إنها “معبودة الجماهير” و”دلوعة السينما المصرية”، الفنانة القديرة “شادية”، والتي أُعلن مساء أمس الثلاثاء، عن عُمر يناهز السادسة والثمانين، بعد صراعٍ طويلٍ خاضته مع المرض، لتلقى ربها، من داخل مستشفى الجلاء العسكري، وتطوي معها صفحة رائعة من مسيرة مميزة للعمل الفني في مصر.

رحيل شادية

الفنانة شادية في سطور

رحيل شادية
الفنانة شادية أثرت الساحة الفنية بأكثر من 110 فيلمًا و6 مسلسلات إذاعية ومسرحية

تعتبر الفنانة “شادية” أيقونة بارزة من العمل الفني بل والوطني والقومي في مصر والعالم العربي، بما قدمته من أعمال درامية وسينمائية وغنائية رائعة، نتناول الحديث عنها في السطور التالية:

* هي فنانة ومغنية مصرية، ولدت في يوم الأحد الموافق للثامن من شهر فبراير من العام 1931، في محافظة الشرقية المصرية.

* اسمها الحقيقي “فاطمة أحمد كمال شاكر‎”، ولها العديد من الألقاب أبرزها “دلوعة السينما المصرية”، و”معبودة الجماهير”.

* تزوجت 3 مرات، أولها كان من المهندس “عزيز فتحي”، تلتها من الفنان “عماد حمدي”، ودام بينهما الزواج لمدة 3 أعوام فقط، قبل أن تتزوج من الفنان “صلاح ذو الفقار” والتي انفصلت عنه في عام 1969، ولم تحظى بفرصة إنجاب أولاد.

* تعددت الأسباب حول تسميتها بـ “شادية”، فقال البعض أن المنتج والمخرج السينمائي “حلمي رفلة”، هو من أطلق عليها ذلك الاسم بعد دورها في فيلم “العقل في إجازة”، فيما يقول البعض أن الفنان “يوسف وهبي” أطلق عليها ذلك الاسم حين رآها أثناء تصويره فيلم “شادية الوادي”، وهناك قول ثالث بأن الفنان القدير “عبد الوارث عسر” قد اختار لها ذلك الاسم حين سمع صوتها للمرة الأولى فوصفها بكونها “شادية الكلمات”.

* خلال مسيرتها الفنية الرائعة والتي استمرت طيلة 40 عامًا، قدمت الفنانة “شادية” نحو مئة واثنا عشر فيلمًا، وعشر مسلسلات للإذاعة المصرية، إلى جانب عمل مسرحي واحد.

* تعتبر من أبرز أعمالها الفنية، ما بدأته في عام 1947 مع المخرج المعروف “أحمد بدر خان”، وكان دورٌ صغيرٌ في فيلم “أزهار وأشواك”، قبل أن يتم ترشحيها لـ “حلمي ورفلة”، لتؤدي دور البطولة إلى جانب الفنان القدير “محمد فوزي” وذلك في فيلم “العقل في إجازة” في نفس العام، وهو ما شجع الأخير على الاستعانة بها في أفلام “الروح والجسد” عام 1948، و”الزوجة السابعة” عام 1950، إضافة إلى فيلم “صاحبة الملاليم” عام 1949، و”بنات حواء” عام 1954.

* ومن أهم ما قدمته للإذاعة المصرية فكان مسلسلات “صابرين”، و”سنة أولى حب”، والمسلسل الشهير “نحن لا نزرع الشوك”، و”الشك يا حبيبي”، إضافة إلى “سقطت في بحر العسل”، وأخيرًا “جفت الدموع”.

* أما عن الأعمال الغنائية، فبعيدًا عن أغانيها التي قدمتها داخل أعمالها الفنية المختلفة، فقد غلب على أغانيها الطابع الوطني ومن أبرزها أغاني “الوطن الأكبر”، “مصر اليوم في عيد”، “ادخلوها آمنين”، إضافة إلى “يا حبيبتي يا مصر”، و”يا أم الصابرين”.

* اكتفت الفنانة “شادية ” بتقديم عمل مسرحي وحيد هو “ريا وسكينة”، وهو يعتبر من أكثر الأعمال المسرحية المميزة خلال القرن الماضي، وذلك في عام 1983.

* مع حلول منتصف الثمانينات، قررت “دلوعة السينما المصرية”، مغادرة الساحة، والاعتزال، بعد رحلة عطاء كبيرة، وفي هذا تحدثت شادية قائلة: “لأننى في عز مجدي أفكر في الأعتزال لا أريد أن أنتظر حتى تهجرني الأضواء بعد أن تنحسر عنى رويدًا رويدًا…لا أحب أن أقوم بدور الأمهات العجائز في الأفلام في المستقبل بعد أن تعود الناس أن يروني في دور البطلة الشابة، لا أحب أن يرى الناس التجاعيد في وجهي ويقارنون بين صورة الشابة التي عرفوها والعجوز التي سوف يشاهدونها، أريد أن يظل الناس محتفظين بأجمل صورة لي عندهم ولهذا فلن أنتظر حتى تعتزلني الأضواء وإنما سوف أهجرها في الوقت المناسب قبل أن تهتز صورتي في خيال الناس”، وعقب الاعتزال، خصصت “شادية” حياتها لصالح الأطفال اليتامي ورعايتهم، خصوصًا وأنها لم تحظى برزق الله من الأطفال، وكانت لديها آمال في أن تصبح أمًا يومًا ما.

* بعد شائعات طويلة طالت، سواءً في حياتها، أو بشأن وفاتها، لقت الفنانة المحبوبة ربها، مساء أمس الثلاثاء، الموافق للثامن والعشرين من نوفمبر عام 2017، وذلك بعد صراعٍ طويلٍ مع المرض، من داخل مستشفى الجلاء العسكري، وذلك عن عمٍ يناهز السادسة والثمانين من العمر.

الآلاف يودعون أميرة “لحن الوفاء”

رحيل شادية
جنازة الفنانة شادية

شارك الآلاف من عشاق ومحبي الفنانة “شادية”، في جنازتها، ظهر اليوم الأربعاء، والتي انطلقت من مسجد السيدة نفسية، يتقدمهم نخبة من نجوم الفن والإعلام، على رأسهم الفنان “أشرف زكي” نقيب المهن التمثيلية، إضافة إلى الفنانين “ماجدة زكي” و”سمير صبري” وكذلك “رجاء الجدوي”، إضافة إلى “شيرين” و”دلال عبد العزيز”، والإعلامية “بوسي شلبي”، هذا، وقد عززت قوات الأمن المصرية من إجراءاته الأمنية والانتشار في محيط المسجد الذي خرجت منه جنازة الفنانة الراحلة، وقد لوحظ تأثر العديد من الفنانين المشاركين في الجنازة، من أبرزهم الفنان “فاروق الفيشاوي”، الذي بدى عليه الحزن الشديد، فضلًا عن كونه “شارد الذهن”، حيث كان دائم النظر حوله، ومن المنتظر أن يُقام عزاء كبير للفنانة الراحلة، بعد غدٍ الجمعة، من مسجد المشير “طنطاوي” الكائن في التجمع الخامس.

جانب من تشييع جثمان الفنانة الراحلة:

مواقع التواصل تتشح بالسواد في وادع  “ميرامار”

رحيل شادية
الفنانة شادية من أكثر الموضوعات تداولًا في مصر

اتشحت مواقع التواصل الاجتماعي بالحزن على وفاة الفنانة القديرة “شادية”، وتبارى نجوم الفن والإعلام والرياضة في تقديم واجب التعازي في رحيل الفنانة الكبيرة، إلى جانب الملايين من عشاقها الذين استذكروا أهم الأعمال الفنانية المميزة لـ “دلوعة السينما المصرية”.

رحيل شادية
المطربة الإماراتية أحلام
رحيل شادية
الفنان أحمد السقا
رحيل شادية
الكابتن أحمد شوبير
رحيل شادية
الإعلامي سامي كمال الدين
رحيل شادية
المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية
رحيل شادية
إنجي علاء زوجة الفنان يوسف الشريف
رحيل شادية
الفنان تيم حسن
رحيل شادية
الفنان خالد النبوي
رحيل شادية
شبكة سي إن إن الإخبارية الأمريكية
رحيل شادية
شبكة قنوات سي بي سي
رحيل شادية
الفنانة سيرين عبد النور
رحيل شادية
الفنانة شريهان
رحيل شادية
الفنان ظافر العابدين
رحيل شادية
المطرب عاصي الحلاني
رحيل شادية
الفنان محمد رمضان
رحيل شادية
المطرب الفلسطيني محمد عساف
رحيل شادية
المطربة اللبنانية نانسي عجرم
رحيل شادية
الفنان نبيل الحلفاوي
رحيل شادية
المطربة نجوى كرم
رحيل شادية
المطربة نوال الزغبي
رحيل شادية
المطرب هاني شاكر
رحيل شادية
المطربة يارا

رحم الله الفنانة القديرة وتغمدها بواسع رحمته.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.