بالصور “ميت بدر حلاوة ” مرحباً بكم في أغنى قرية بمصر

ميت بدر حلاوة أو ميت فرنسا كما يطلق عليها أبناءها الذين من بينهم 12 الف شاب استطاعوا السفر في فرنسا وهى كافة تعداد سكانها لا يتجاوز العشرين ألف نسمة بل واصبح لديهم كلمة مسموعة داخل أروقة وأرجاء باريس نظرا لكون رئيس الجالية من بين أبناء تلك القرية الصغيرة التي تتبع مركز سمنود بمحافظة الغربية حيث تعتبر تلك البلدة هي صاحبة الرقام القياسية والمعدلات المرتفعة بالحياة الثرية والفاخرة فتجد القصور والفيلات المنتشرة في غالبية شوارعها وتقف أمامها السيارات الفاخرة

فالتصميمات المعمارية التي إنشاء عليها تلك البنايات والعمارات هي صورة منقولة من باريس والتي يتوإلى أبناءها للسفر والإقامة هناك لك أن تعلم بأن هناك رابطة كبيرة تسمى بيت العائلة حيث يجتمع أبناء الجالية من شباب ورجال القرية بفرنسا كل أول يوم السبت من الشهر فهذه البلد استطاع أبناءها أن يقوموا بتطويرها وتجديد شوارعها وأيضا السجل المدني بها والمساهمة في إنشاء المدارس والجمعيات الخيرية المختلفة والتي ترعى الأيتام والأسر فلا تجد هناك فقراء داخل القرية التي بلغ سعر متر الأرض بها هو اعلى واغلي سعر في مصر واصبح التباهي بالغلو في الزواج هو صفة أساسية لدى الآلاف من الأسر حيث ترتفع قيمة الشبكة وارتفاع قائمة المتقولات بشكل مبالغ فيه

وتجد داخل تلك القرية الكافيهات والتي تقوم بتقديم المشروبات الفرنسية سواء الساخنة والباردة والمطاعم الخمس نجوم بمختلف ما تقدمه وتجد التفاف أبناؤها من الضباط والمهندسين والأطباء يجتمعون سويا داخلها تلك القرية تتوفر بها كافة الخمات فعلى الرغم من كونها اداريا قرية إلا أنها تنافس المدن الحديثة فتجد بها كافة سبل الخدمات والتطور من مستشفيات وسوبر ماركات على اعلى مستوى وتجد أيضاً المدارس المختلفة وتضم أيضاً أربعة مولات تجارية بخلاف محلات الملابس الراقية والاحذية ومحلات المشغولات الذهبية العديدة لك أن تعلم أن من بين أبناء تلك القرية هو مفتى الديار المصرية الأسبق الشيخ نصر فريد واصل وأيضا الفنان عبد المنعم إبراهيم


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. وفاء السعيد1 يقول

    احب الاخبار الغريبه واتمتي ان تصل حقيقي