بالصور | محمد كامل، اشتهر بأدوار الخادم، وتزوج من عائلة الرئيس التركي

هناك العديد من الفنانين التي تظل مجهولة الاسم، ولكنهم طوال حياتهم الفنية كانوا لهم العديد من الأدوار التي تركت بصمة مع المشاهد المصري والعربي، خاصةً الفنان النوبي الأصيل محمد كامل، وهو الفنان النوبي الأكثر شهرة في السينما المصرية، والذي برع في أدوار الخادم والسفرجي، وعمل مع كبار النجوم والنجمات في السينما في العصر الذهبي، وعلى الرغم من كثرة السنوات التي قضاها في الفن، إلا أنه تم حصره في أدوار معينة فقط ولم يخرج عنها طوال حياته.

بالصور | محمد كامل، اشتهر بأدوار الخادم، وتزوج من عائلة الرئيس التركي 1 25/10/2016 - 7:23 ص

منذ أن كان صغيراً، كان يهوى الفنان محمد كامل فن المنولوج، وقدم العديد من هذا النوع من الفنون أمام لعديد من المحافل والسهرات الكبيرة، وبدأت شهرته الفنية بعدما برع في تجسيد هذا اللون من الفنون، من بعدها بدأت حياته الفنية تزدهر شيءاً فشيئاً.

من أشهر المنولوجات التي قدمها الفنان الراحل محمد كامل، كان منولوج مدرسة حبظلم، ورنجى رنجى، سحر الجمالات، والعديد من المنولوجات التي اشتر بها قبل وصوله إلى السينما.

هل تتذكرون أشهر كومبارس في السينما، تعرف على سبب سجنه ومن المتسبب فيه، وتعرف على النهاية المأساوية التي تعرض لها

فنانة شهيرة لم يمنع زوجها تقبيلها أو ملابسها في الأفلام، واعتزلت الفن بسبب أية قرأنية، فمن هي؟

صور | فنانة شهيرة تكشف طبيعة العلاقة بينها وبين وزير الداخلية في عهد مبارك، فما هي تلك العلاقة؟

بعدها دخل الوسط الفني عن طريق مسرح رمسيس، ومسرح نجيب الريحاني، وجسد العديد من الأدوار الفنية بها، ولكنه بسبب لكنته النوبية تم حصره في أدوار الخادم صاحب خفة الظل، أتقن ببراعة هذا الدور، بالإضافة إلى عمله الفني، فقد كان له جزء بسيط من أجزخانة العتبة، والتي عمل فيها كبائع للنظارات وتصليحها.

من أشهر الأعمال الفنية التي قدمها كانت، دنانير، ليلى بنت الريف، ليلى بنت المدارس، غرام وانتقام، إسماعيل ياسين طرزان، امسك حرامي، والعديد من الأعمال السينمائية.

المثير في الأمر، أن الفنان النوبي محمد كامل كان متزوج من السيدة قدرية كامل، وهي سيدة تركية، وكانت قريبة ابنة أخت الرئيس التركي الثاني لتركيا، محمود جلال بايار، وهو الرئيس الثاني بعد مصطفي كمال أتاتورك.

محمد كامل

محمد كامل

يذكر أن الفنان الراحل محمد كامل كان قد توفي عام 1983، بعدما ترك بصمة واضحة في عقول جمهور السينما الذي عشقه رغم أدواره الصغيرة.