بالاسماء ضبط تشكيل عصابى من العاملين بمتحف اثار النوبة اثناء محاولتهم سرقة تمثال “حورس”

اشترك ثلاث من العاملين بمتحف أثار النوبة في أسوان، في محاولة سرقة تمثال اثري يعرف باسم تمثال ” حورس ” من داخل فاترينة داخل قاعة بمتحف النيل، حيث قامت العصابة المكونة من اثنين من الموظفين بالمتحف بفك برشامة  قفل الفاترينة الموجود بها التمثال محاولين سرقته.

بالاسماء ضبط تشكيل عصابى من العاملين بمتحف اثار النوبة اثناء محاولتهم سرقة تمثال "حورس" 1 24/7/2017 - 6:38 م

وبسرعة تمكنت الأجهزة الأمنية من إحباط المحاولة، فقد تلقى اللواء مدير امن أسوان إخطارا يفيد بمحاولة سرقة التمثال الاثرى ” حورس ” من داخل فترينته بداخل متحف النوبة، عن طريق فك برشامة الفاترينة.

وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط مسئول قاعة المؤتمرات بمتحف النوبة ويدعى ” محمد، ع ” بينما فر هاربين اثنين من المشاركين في محاولة السرقة وهم، ” نانسي ” موظفة بمتحف النوبة، مع شخص أخر خارج المحافظة

والجدير بالذكر أن تمثال حورس أو حور أم آخت هو تمثال مميز يرجع تاريخه إلى للأسرة 25 الكوشية، ويتميز بدقة فنية عالية يظهر فيه الاندماج النوبي في الحضارة المصرية، مضيفا أن حورس أخذ أشكالا مختلفة في مصر عبر العصور،  واسمه المصري هو حور ويعنى البعيد لأن رمزه الصقر أحد أشكال طيور القنصف وكما يعنى ” حر ” بمعنى الوجه أو الذي فوق أو الأعلى، وكان رمزا للملك المنتصر على ست رمز الشر وكالسماء عيناها الشمس والقمر يلمس بجناحيه حدود الأرض، فهو ” حور ور ” بمعنى حورس الكبير أو العظيم أو العجوز، وحور آختى أي الشمس في الأفق وحور سماتاوى أى موحد الأرضيين، وحور باغرد أى الطفل حورس وحور سا ايست أي أبن ايزيس

وفي الدولة الحديثة دانت منطقة النوبة لعبادة حورس فانتشر في أجزائها المختلفة فرأيناه يعرف باسم حور بوهن قرب وادى حلفا وحور ميعام قرب عنيبة وحور باكى قرب كوبان، وصولا لمنطقة أبو سمبل حيث عرف باسم حور محا كما نقرأ أسمه هناك، ولدينا تمثالا لـ” طهارقة ” أحد ملوك الأسرة 25 الكوشية يظهر فيه وهو راكع يقدم القرابين لحورس.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.