باحث اسرائيلى يؤكد أن الرئيس الأمريكى أوباما يكره السيسي لهذه الأسباب

الجميع يعرف أن مع تولى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي مقاليد حكم مصر بعد إزاحة نظام الإخوان المسلمين عن حكم البلاد وأن هناك معارضة مستمرة ومواقف سياسية غريبة من الحكومة الأمريكية والرئيس الأمريكى باراك أوباما.

أوباما يكره السيسى

وقد نشر الباحث الإسرائيلى مازئيل على موقع اليحوث الأورشليمى تقريرا يؤكد فيه أن الرئيس الأمريكى باراك أوباما يكن غضبا كبيرا للرئيس المصر عبدالفتاح السيسي مؤكدا أنه هو من يدعم الفوضى التي تحدث في مصر.

وأكد مازئيل أن مخططات أوباما فشلت جميعها بعد تولى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي رئاسة مصر مؤكدا أن أوباما كان يريد أن يستمر حكم الإخوان المسلمين في مصر وكان يدعمهم بقوة من أجل التحكم الكامل في نفوذ مصر وبالتإلى التحكم في الشرق الأوسط لولا أن تدخل السيسي وحمى الشعب المصري من مخططات الإخوان المسلمين وأوباما.

كما أضاف الباحث الإسرائيلى أن الحكومة الأمريكية هى أبرز الداعمين لدولتى قطر وتركيا واللذان يقفان في وجه السيسي ويعارضونه في كل شىء يفعله بجانب أنهم يدعمون بعض الجماعات الإسلامية المتطرفة والتي نشرت الفوضى في مصر وتسببت في مقتل واستشهاد الكثير من ابناء ورجال الجيش المصرى.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.