أول تجديد للقاءات وزيرى الخارجية المصري والتركى منذ عزل مرسى من الحكم

مع استمرار دور الكراهية بين مصر والدولة التي تدعم الاخوان الارهابيين تركيا فقد ذكرت محطة تليفزيون إن.تى.في الإخبارية التركية، أن وزير الخارجية التركى مولود جاوش أوغلو سيلتقى غدًا الخميس، وزير الخارجية سامح شكرى، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الحالية بنيويورك، وذلك في أول لقاء رسمى بين البلدين منذ عزل الرئيس المصري الأسبق محمد مرسى.

أول تجديد للقاءات وزيرى الخارجية المصري والتركى منذ عزل مرسى من الحكم 1 25/9/2014 - 2:51 م

وهذا اللقاء الدائر بين وزيرى الخارجية المصري والتركى سيناقش عدم دعم تركيا للإرهاب ووقف تمويله وطرد الإخوان من هناك أكد عدد من القوى السياسية أن أهم الملفات التي يجب أن يفتحها وزير الخارجية المصري سامح شكري مع نظيره التركي اليوم هو مكافحة الإرهاب، واكدوا ضرورة أن يطالب وزير الخارجية المصري من نظيره التركى بتسليم قيادات الإخوان المتواجدة بالأراضي التركية وأن توقف تمويلهم ومن قبل فقد قرر وزير الخارجية المصري سامح شكري يلغي لقائه بنظيره التركي كان مقررًا بينهما.

سامح شكرى

ولكن تم اقامة اللقاء بعد أن تم الغاءه عدة مرات من قبل وأكد شرابية، في تصريحات خاصة لـ”صدى البلد”، أن تركيا إذا كانت جادة في إعادة العلاقة مع مصر مرة أخرى فعليها أن تسلم قيادات الإخوان لديها المطرودين من قطر، على أن تتوقف عن دعم الإخوان بالسلام والمال وأضاف المهندس ياسر قورة لـ”صدى البلد”: إن التبعية التركية لأمريكا أصبحت واضحة بعد تغيير موقفها من مصر، مما يستدعى مطالبة وزير الخارجية المصري لنظيره التركى بعدم دعم الإرهاب ووقف تمويله وطرد الإخوان من تركيا.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.