انقطاع خدمات الإنترنت والتليفون الأرضي بشكل كامل عن المنصورية وحالة من الغضب الشديد بين المواطنين وردود فعل صادمة من المسئولين

تتكرر كثيراً عملية قطع الحرارة وخدمات الإنترنت في الكثير من المحافظات المصرية، وأصبحت هناك معاناة حقيقية لمستخدمي الإنترنت بشكل كبير، حتى مع وجود الخدمة، ففي ظل وجود خدمة الإنترنت نجد أن هناك معاناة حقيقية في هذا الأمر، وبسبب البطئ الشديد نجد أن أغلب البيوت المصرية تقدم على خط هاتف أرضي كي تتمكن من توصيل خط “نت” بمفردها، ومع ذلك المعاناة مستمرة، وأصبحت خدمات الإنترنت سيئة جداً في مصر بالرغم من وجود منافسات شديدة بين الشركات.

انقطاع خدمات الإنترنت والتليفون الأرضي بشكل كامل عن المنصورية وحالة من الغضب الشديد بين المواطنين وردود فعل صادمة من المسئولين 1 30/10/2017 - 3:24 م

وفي منطقة برقاش بالمنصورية اشتكى الأهالي من انقطاع كامل لجميع خدمات التلفون الأرضي وشبكات الإنترنت وذلك منذ شهر تقريباً إلى الآن، واشتكى الأهالي من ذلك الأمر، ولكن كعادة المسئولين، وكما يقال “ودن من طين وودن من عجين”، ولم يتحرك أي مسئول لحل الأزمة حتى الآن، بالرغم من أن ذلك يتسبب في خسائر كبيرة للشركة.

واشتكى مستحدمي شبكات الإنترنت من هذا الأمر كثيراً، وأبدوا إندهاشهم وتعجبهم من ذلك وعدم تحرك المسئولين وأكدوا أن ردود فعلهم اتسمت بالخيبة، وكان رد المسئولين على المواطنين أنهم قالوا لهم أن هناك خطة لعودة الخدمة مرة أخري ولكنها لن تعود إلا في منتصف 2018 تقريباً، ويأتي تدهور الخدمة للمواطنين بالرغم من أن الشركة حصلت على ترخيص لشبكة محمول، الأمر الذي جعل المواطنين يتسائلون هل سيكون لهذا الأمر آثار على الهاتف الأرضي وحدمات الإنترنت.