انتشار حمي الضنك في مرسي علم ووفاة أول حالة اليوم

انتشرت بمصر بالفترة الأخيرة الأمراض والأوبئة والتي لم يجد لها العلم الحديث أي سبب وليس في مصر فقط بل على مستوي العالم ومن ضمن الأمراض الجديدة التي لم يسمع عنها احد من قبل هي حمي الضنك واليوم توفيت أول حالة بها.

حيث توفيت اليوم طفلة عمرها تسع سنوات بالبحر الأحمر من منطقة مدرسة الحرية بمدينة القصير  بعد معاناة من أعراض “حمي الضنك” وعلى الفور تم نقلها إلي مستشفى حميات قنا.

وقد قال شقيق الطفلة المتوفية بمرض حمي الضنك أن شقيقته أصيبت بارتفاع شديد في درجات الحرارة وأعياء شديد وحالتها الصحية ساءت حتى تعرضت إلى نزيف مستمر بعد فترة من أصابتها بالحمي ثم توفيت بمستشفى حميات قنا وقام أهلها بدفنها بمدافن الآسر بمنطقة القصير

ومن الجدير بالذكر أن تم أصابة أول حالة في مرسي علم لموظفة وظهور الأعراض عليها وقاموا بالتحليل وظهرت نتيجة التحاليل إيجابية باصا بتها بالمرض وتم نقلها على الفور إلى المستشفى وحجزها بالإضافة أن مستشفى اليوم الواحد بمرسي علم استقبل 10 حالات مصابة بنفس المرض وقد تم صرف العلاج اللازم لهم، وسوف يتم سحب عينات منهم لتحليلها بمعامل وزارة الصحة وقد استقبلت مدينة مرسي علم اليوم السبت فريق من الطب الوقائي وقاموا بمهام الرش ومكافحة الناموس والبعوض الناقل لحمي الضنك وقاموا بأخذ عينات من خزانات مياه الشرب لتحليلها.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.