التفاصيل الكاملة للعثور على جثة مصري بأحد صناديق الزبالة بأمريكا

بعد أن تلقت السفارة المصرية بأمريكا بلاغ باحتفاء الشاب المصري محمد محمود رشدي يوم 20 ابريل الجاري ومحاولة منهم في العثور عليه، قام المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية المستشار أحمد أبو زيد بالتصريح عن العثور على الشاب في أحدي نفايات القمامة.

هذا وقد أجرت القنصلية العامة في شيكاغو تحقيقا في ملابثات مقتل الشاب المصري وقيامها بالاتصال بالجهات المعنية، وعلى الفور توجه القنصل العام إلى ولاية انديانا للتواصل مباشرة مع المحقق الرسمي في حادث القتل وذلك لمعرفة خلفية ما حدث للشاب من اعتداءات وكيفية قتله ووضعه بهذه الطريقة.

ومن جانب أخر قامت وزارة الخارجية باستدعاء القنصل الأمريكي بالقاهرة وذلك للتأكيد على شفافية التحقيقات والوصول إلى مرتكبي الجريمة والكشف عن الجناة في أسرع وقت على أن يتم الإعلان عن مرتكبي الجريمة والعقوبة الواقعة عليهم في أقرب وقت ممكن.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.