الوطن: اشتباكات في سيناء منذ قليل وسماع دوي انفجارات وتحليق للطائرات الحربية بشكل مستمر وشهود عيان يكشفون التفاصيل

منذ سنوات قليلة تشهد محافظة شمال سيناء حالة من عدم الاستقرار الأمني، وذلك بعدما أعلن تنظيم داعش الإرهابي سيناء ولاية له وأسماها بـ “ولاية سيناء”، وخلال الأسبوع الماضي فقط وقعت أكبر عملية إرهابية تشهدها مصر في تاريخها الحديث وذلك بعد قيام ما يقرب من 30 مسلح بالهجوم على مسجد الروضة بالعريش بالأسلحة الثقيلة والخفيفة أثناء قيام المواطنين بصلاة الجمعة، الأمر الذي الذي أوقع ما يزيد عن 300 شهيد و130 جريح، ولم تقم أي جهة إلى الآن بتبني الحادث الإرهابي.

واليوم ومنذ قليل أفادت جريدة الوطن المصرية نقلاً عن شهود عيان من أبناء القبائل السيناوية، بأنه تقع الآن اشتباكات عنيفة بين قوات الجيش المصري ومسلحين وذلك بعد قيام القوات المسلحة بحملة أمنية كبيرة تم انطلاقها من معسكر الشيخ زويد وفي اتجاه منطقة الجورة والظهير وأبوالعراج وجميع المناطق المجاورة، والهدف من تلك الحملة هو ملاحقة المسلحين الذين يثيرون القلاقل في جنوب رفح والشيخ زويد.

وأكد شهود العيان أنه تم سماع دوي انفجارات عنيفة وتبادل قوي لإطلاق النار وذلك بالقرب من منطقة الحدود مع قطاع غزه، وأشار الشهود إلى أن المنطقة تشهد اشتباكات عنيفة الآن بين القوات الأمنية والمسلحين الموجودين غرب رفح، والعمل على طرد فلول الإرهابيين من المكان إثر إخلاء حي الأحراش والمناطق المجاورة، كما أضاف أحد الشهود أنه تم مقتل تكفيري على الأقل وتدمير سيارة فيرنا، مع التقدم المتواصل لقوات الأمن في المنطقة وتحليق مكثف للطائات الحربية بشكل مستمر.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.