الواتس أب يكشف فضيحة إشتراك قيادات وضباط شرطة في شبكة إتجار بالسلاح والمخدرات

الشرطة في خدمة الشعب جمله لم يعدها المصريين في الآونة الأخيرة من الجهاز الأمني في أكبر دولة عربية، إلا قله من هؤلاء الرجال الذين يحملون أرواحهم على أعناقهم من أجل أن نشعر كمصريين بالأمن والأمان، وكثيراً ما قدمت الشرطة المصرية المثال الأروع في التضحية من أجل المصريين، ولكن أن يسلك بعض هؤلاء طريق الشيطان ويتحول من أداة ردع الجريمة إلى أداة صنع الجريمة وتسهيل الخروج عن القانون للحصول على أموا غير مشروعة للوصول إلى الثراء الفاحش.

النيابة تكشف عن ضلوع رجال شرطة في الإتجار بالمخدرات والسلاح

حيث تم توجيه اتهامات إلى  خمسة وعشرون  شرطيا في ثلاث محافظات بالاشتراك مع «تجار المخدرات » في صفقة حشيش ضخمة داخل البلاد، ويبدأ قطاع التفتيش في الداخلية في تجميع الأدلة الكاملة حول تورط ضباط وأمناء شرطة في نطاق مديريات أمن القاهرة والجيزة والقليوبية بمعاونة  بعض الخارجين على القانون في مساعدتهم في ممارسة نشاطهم الإجرامي بالاتجار بالمواد المخدرة والأسلحة النارية..

 واتس آب  يفضح الضباط المتورطين في تجارة المخدرات والسلاح

تم القبض على مسجل خطر يدعى “رمضان كفتة”، أشهر المسجلين، ومقيم بمنطقة المقطم للاتجار في المخدرات، وكانت معلومات وردت إلى إدارة مكافحة المخدرات بقيام مسجل خطر باتخاذ نطاق دائرة قسم شرطة المقطم وكرًا لممارسة نشاط إجرامي في الاتجار بالمواد المخدرة، ودائم التردد على منطقتي السيدة زينب والخليفة لمتابعة نشاطه الإجرامي، تم ضبط المتهم بحوزته كمية من المواد المخدرة ومبلغ مالي حصيلة البيع و3 هواتف محمولة وبفحصهم، كانت المفاجأة رصد العديد من المكالمات عبر «واتس آب» له مع متهمين آخرين على صفقة من المخدر الحشيش، كما تم رصد مكالمات مع بعض رجال الشرطة بينهم أحد القيادات الأمنية برتبة عميد بمديرية أمن القاهرة.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.