المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام يقرر فتح تحقيق عاجل مع الإعلامية رضوى الشربيني بسبب تصريحاتها عن الحجاب

تسبب تصريح الإعلامية المصرية رضوى الشربيني أمس بمشاكل ضدها تتعلق بالتمييز العنصري، وذلك عقب الحلقة التي بثت أمس في برنامجها الأسبوعي “هي وبس” والذي تتحدث فيه عادة عن المشاكل الاجتماعية وبعض القضايا النسوية التي يواجهها المجتمع بصورة يومية.

المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام يقرر فتح تحقيق عاجل مع الإعلامية رضوى الشربيني بسبب تصريحاتها عن الحجاب 2 14/9/2020 - 9:15 م

وصرحت أمس رضوى بأن المرأة المحجبة تعد أفضل من غير المحجبة بـ 100 مرة، وذلك مع العلم ان رضوى نفسها غير محجبة، مما استدعى استنكار المجتمع لما قالته في برنامجها والذي اعتذرت عنه لاحقاً.المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام يقرر فتح تحقيق عاجل مع الإعلامية رضوى الشربيني بسبب تصريحاتها عن الحجاب 1 14/9/2020 - 9:15 م

وكات رضوى تستضيف في برنامجها إحدى السيدات عندما وردها اتصال هاتفي من سيدة تقول إن لديها نية لخلع الحجاب، لتقول لها رضوى “الست المحجبة أحسن بمية مرة من الست اللي مش محجبة” وقالت لها ايضاً انها بحجابها تكون أفضل منها هي شخصياً وتكون ايضاً أفضل عند ربنا.

أثار التصريح الذي خرجت به الشربيني استفزاز عدد من الناشطين على تويتر وفيسبوك وعدد من منصات التواصل الاجتماعي، وطالبت بعض الجمعيات النسوية بإيقاف البرنامج معتبرين ما قالته رضوى تمييزاً ضد النساء غير المحجبات.

وقرر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام التحقيق مع الإعلامية رضوى الشربيني بعد كمية كبيرة من الشكاوى الواردة ضد تصريحها الذي اعتبره الكثيرون مستفزاً واعتبره الأغلبية تمييزاً، وقال المجلس أن التحقيق سيتم في أسرع وقت.