القصة الكاملة لفتاة كوبري العباسية التي أثارت ضجة على مواقع التواصل الإجتماعي.. عاشت مع شاب في سن ال16 عام وتبرأت منها والدتها على الهواء (فيديو)

كل من يراه لا يصدق أنها تعيش في الشارع تحت كوبري العباسية، ملامحها مقبولة ووجها يبدو عليه علامات البراءة، ولكن ما رأته في حياتها كان كثيرا، عاشت ونامت وأكلت من الشارع، مرت بتجارب أليمة منذ عمر 10 سنوات وهي الآن قد تعدت ال20 عاما، تركت أهلها وتركها صديقها بعد أن أصبحت حاملا في طفل، إنها “سلوى عرابي” -فتاة كوبري العباسية-، فما قصتها الكاملة.

القصة الكاملة لفتاة كوبري العباسية

سلوى عرابي فتاة في العشرينات من عمرها، تعيش في المحلة الكبرى محافظة الغربية، هي أخت لخمس أبناء -4 أشقاء وأخت من والدتها-، فتاة كوبري العباسية لم تتحمل البقاء مع أسرتها بعد وفاة والدها وهي في العاشرة من عمرها، تركت المنزل ونزلت إلى الشارع.

علاقة فاشلة وراء معاناة سلوى -فتاة كوبري العباسية- 

في أول ظهور تليفزيوني لفتاة كوبري العباسية ذكرت سلوى أنها عانت من مشاكل نفسية كبيرة دخلت بسببها في أزمة نفسية بسبب علاقة فاشلة مع شاب.

حيث ذكرت لمعتز الدمرداش أثناء استضافتها في برنامج 90 دقيقة أنها كانت تعيش في شقة في أكتوبر وهي في عمر ال16 سنة، كانت تعيش مع شاب أحبته، عاشا معا كالأجانب -على حد قولها-، ولما أصبحت حاملا، أنكر الشاب الطفل وطالبها بأن تجهض الطفل ولكنها رفضت.

شاهد فيديو.. فتاة كوبري العباسية: “كنت مصاحبة واحد وأنا عندي 16 سنة” 

https://www.youtube.com/watch?v=PX_M5WLUo_Q

والدة فتاة كوبري العباسية تتبرأ منها على الهواء مباشرة 

تعرضت سلوى المعروفة إعلاميا بفتاة كوبري العباسية إلى موقف محرج للغاية رغم معاناتها الشديدة، حيث تبرأت منها والدتها على الهواء مباشرة عندما اتصلت على الهواء مقاطعة سلوى أثناء حديثها مع معتز، كما تدخل شقيقها قائلا:

في بنت محترمة تقول أنا قعدت مع شاب في شقة؟

ولكن سلوى لم تبالي بكلام والدتها وشقيقها وقالت أن كل ما قالاه غير صحيح، وحاول معتز الدفاع عنها للظروف الصعبة التي تعرضت لها.

شاهد فيديو.. والدة فتاة كوبري العباسية تتبرأ منها على الهواء

“معانا لإنقاذ إنسان” تنقذ سلوى من الضياع 

ذكر محمود وحيد عبد الحميد -رئيس مجلس الإدارة في مؤسسة “معانا لإنقاذ إنسان”- أن المؤسسة التقت بسلوى وهي في وضع إنهيار عصبي تام، وتم التعامل معها بشكل لائق من خلال فريق التمريض وطبيبة نفسية، وأكد الفريق المعالج أن السبب وراء الإنهيار العصبي جاء نتيجة ضغوط مجتمعية لم تتحملها.

عاشت سلوى ما يقرب من 12 عام في أسرة بديلة ثرية في مصر الجديدة، عملت “موديل” لفترة من الزمن، ولكن ضغوطات الحياة سببت لها إنهيار منذ 3 أشهر، وأكد محمود وحيد أنها الآن تتماثل للشفاء وأنمها صاحبة القرار في الرجوع لأهلها في المحلة من عدمه.

شاهد فيديو.. قصة إنقاذ فتاة كوبري العباسية 


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 تعليقات
  1. Avatar of طارق الجمال
    طارق الجمال يقول

    ربنا يرزق الجميع

  2. Avatar of
    غير معروف يقول

    كوبري ارضهم واارجعلهم الاامى والاابا رضهم عيشن ع
    على ربنا يخلهملك ارضهم واارجعلهم امى واابوك