القصة الحقيقية عن هروب “رضوى جلال ” صاحبة شركة مليكا للمحجبات وأستيلاءها على اموال المستثمرين

أثار منذ أيام على المواقع الأجتماعية موضوع هروب “رضوى جلال ” صاحبة شركة ماليكا للمحجبات خلال الفترة الأخيرة حدثت مشاكل كثيرة جداً في الشركة.

القصة الحقيقية عن هروب "رضوى جلال " صاحبة شركة مليكا للمحجبات وأستيلاءها على اموال المستثمرين 1 10/12/2015 - 9:11 ص

حيث تركوا الموظفين العمل وفروع أغلقت وفروع أخرى لايوجد بها بضائع وكانت رضوى ترد تقول أنها مجرد أزمة وسوف تحل وأن هناك من قام بالنصب عليها.

وصدقوا الجميع ذلك وأنتظروا حل الأزمة وفعلا قامت بنزول ملابس شتوى وتم التسويق لها ومنذ بداية شهر ديسمبر 2015 لم تظهر رضوى جلال وظن الجميع أنشغالها ولكن بدأت النا س تشتكى والديون تتوالى.

وقام الموظفين بالبحث عنها لاترد على هاتفها والميل الخاص بها والاحتى أسرتها تعرف عنها شىء وبدأ الجميع يشك أنها هربت.

ورغم أنها تملك حوإلى 16 فرع في جميع المحافظات لشركتها وتملك 12 توكيل و4 شركات وأنها تملك مصنع ولكن أكتشفوا أنه ليس ملكها.

ومنذ يومان بدأت البلاغات تنهال على الشرطة  ضد رضوى جلال وعند سؤال موظفة العلاقات العامة الخاصة بالشركة ” أمنية حسن ” قالت أنها ليست موضع أتهام لأن رضوى نصبت عليها هى الأخرى.

في مبلغ 60.000 جنيها ولديها دلائل على ذلك وأنها سوف تقد م بلاغ ضدها هى الأخرى وسوف تذهب للأ دلاء بشهادتها عند طلبها في النيابة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.