القبض على أكبر نصاب بأسوان (مستريح أسوان) واستشهاد لوائي شرطة أثناء المطاردة

صرحت وزارة الداخلية المصرية صباح اليوم، بأن قوات الشرطة المصرية قد ألقت القبض على المدعو (مصطفى البنك)، الذي أطلقت الصحف عليه لقب (مستريح أسوان) بسبب عمليات النصب والاحتيال الضخمة التي قام بها، وهو رجل يبلغ من العمر حوالي 35 عاما، ويعمل سائق (توك توك)، وقد سبق وألقت الشرطة القبض عليه وتم الحكم عليه وقتها في عدة قضايا جنائية، وتم إيداعه السجن على أثر جرائم النصب والاحتيال على المواطنين التي قام بها، ثم خرج من السجن قبل مدة قصيرة ليعاود عمليات النصب والاحتيال على الأشخاص بإقناعهم بالاستثمار في مجال تجارة الماشية وإقامة المزارع الحيوانية.

مستريح أسوان

ووصلت تلك المبالغ التي جمعها المدعو إلى ما يقرب من بـ500 مليون جنيه مصري بحجة استثمارها وتشغيلها، وكان قد تم القبض عليه في أثناء هروبه وتخفيه بمنطقة البصيلية وهي إحدى المناطق الجبلية بمركز إدفو في محافظة أسوان، وذلك بمساعدة ضحايا النصاب الذين قاموا بنشر صورته على مواقع التواصل الاجتماعي بعد تأكدهم من هروبه وذلك في محاولة منهم للتوصل إليه ومعرفة مكان اختبائه.

مستريح أسوان

وقد أسفرت تلك المأمورية عن استشهاد ضابط شرطة برتبة لواء في قطاع الأمن العام ومجندين اثنين، نتيجة لحادث سير على الطريق الصحراوي بإدفو، بعد العودة من عملية مطاردة ما يعرف باسم مستريح أسوان، وهما كالتالي، اللواء منتصر عبد النعيم أبو دَقَّة، وكيل الإدارة العامة للأمن والتحريات بقطاع الأمن العام، واللواء أحمد محيي، مساعد وكيل إدارة الأمن العام لمنطقة جَنُوب الصعيد، ومجند شرطة أحمد صديق، ومجند شرطة سعودي شعبان.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.