العناية الإلهية تنقذ حودة بندق من الموت.. وأبو ليلة يكشف آخر تطورات حالته الصحية

انقذت العناية الإلهية مؤدي المهرجانات حودة بندق، من الموت المحقق، بعد انقلاب سيارته على الدائري، أمس الخميس إثر اختلال عجلة القيادة منه.

حودة بندق

وتم نقل محمود محمد الشهير بـ “حودة بندق”، ومدير أعماله أحمد الطحاوي، الذي كان بصحبته في السيارة، إلى إحدى المستشفيات لتلقي العلاج، وإجراء الفحوصات الطبية اللازمة.

وتعرض بندق والطحاوي، لإصابات بالغة إثر الحادث، وظهر ذلك من خلال الصور التي تم تداولها في الساعات الماضية، والتي توضح مدى صعوبة الحادث.

وظهرت سيارة بندق، وهي مهشمة بعد تحطيمها في الحادث، وظهر صاحبها وهو في المستشفى يتلقى العلاج، والدماء تنهمر من رأسه.

وبعد ساعات من الحادث، طمأن مؤدي المهرجانات أبو ليلة، الجمهور على الحالة الصحية لبندق، الذي غادر المستشفى، قائلًا أنه يستطيع السير على قدميه، ولكنه يعاني من بعض الجروح في جسده بالكامل.

يذكر أن حودة بندق، قد طرح مؤخرًا أغنية “اللي كان عامل حبيبي” وهي الأغنية الدعائية لفيلم “30 مارس” المقرر طرحه قريبًا في السينمات، وشاركه الغناء فيها المطربة الشابة نعوم عصام.