العثور على جثة لرجل في العقد الرابع من عمره وبها آثار طعن بسكين بمحافظة قنا وزجته تعترف بقتله

جريمة بشعة جرت وقائعها بصعيد مصر وتحديداً بمحافظة قنا حيث اقدمت زوجة  شابة تبلغ من العمر ثلاثة وثلاثون عاماً على التخلص من زوجها البالغ من العمر واحداً واربعون عاماً بمساعدة شخص اخر تربطه بالزوجة علاقة اثمة، في واقعة تعد من الجرائم الغريبة على المجتمع في صعيد مصر.

مديرية امن قنا

وتعود تفاصيل الجريمة إلى بلاغاً ورد إلى مديرية امن قنا يشير الى  العثور على جثة لرجل  بمنطقة جزيرة مطيرة التابعة لمركز قوص بمحافظة قنا وتبين من المعاينة المبدئية إلى أن الجثة بها عدداً من الطعنات كما عثر على الجثة ملفوفة بقطعة من القماش الابيض من منطقة الرقبة مما يشير إلى محاولة خنقه قبل تعرضه للطعن بالسكين.

هذا وقد انتقلت الجهات الامنية إلى موقع الجريمة وبعمل التحريات اتضح أن الزوجة على علاقة بشخص اخر يدعى أ- ع يبلغ من العمر اثنتين وثلاثون عاماً وبتضيق الخناق على الزوجة انهارت واعترفت بارتكابها للجريمة بمساعدة صديقها حيث اعترفت بمغافة زوجها وحاولت خنقه بقطعة من القماش بينما قام صديقها بطعنه بالسكين الامر الذي ارداه قتيلاً ثم قاموا بالذهاب سوياً إلى حفل زفاف بقرية مجاورة حتى يبتعدوا عن دائرة الشبهات ، كنا اعترفت الزوجة بعلاقتها مع الغير شرعية والتي استمرت لمدة اثنتي عشرة عاماً واعترفت بان الدافع من ارتكاب الجريمة هو اخلاء الطريق لصديقها حتى تتزوجه رسمياً، وتم احالة المتهمين إلى النيابة العامة لاستكمال الاجراءات القانونية.