الطب البيطري يستنكر انتشار بيع دواجن برازيلى مجمدة على الأرصفة والتموين توضح السبب

انتشرت في الاسواق المصرية كميات كبيرة من الدجاج المجمد والتي يبلغ سعرها  ثلاثة عشر جنيهاً فقط  حيث توافد على شرائها المواطنين الا أن البعض منهم انتابته الريبة والشك خاصة وان أسعار الدواجن المحلية لا زالت على اسعارها المعتادة والتي قد تصل إلى خمسون جنيهاً وهناك فارق كبير السعر  حيث قام احد المواطنين بمحافظة الاسكندرية بإرسال خطاب الى  وزارة التموين للاستفسار عن حقيقة هذه الدواجن وسبب انخفاض اسعارها مقارنة بالدواجن المحلية.

الدجاج البرازيلى

وقد قام وكيل وزارة التموين بالإسكندرية بتصريحات صحفية اشار فيها إلى أن الدجاج المتداول  بسعر منخفض  يرجع إلى أن تاريخ انتهاء صلاحيته قد اقترب  مما دفع التجار إلى بيعه قبل انتهاء صلاحيته واختتم تصريحاته بأن هذه الدواجن صالحة تماماً.

ومن جانب اخر فقد قامت الدكتور شيرين ذكى عضو نقابة الاطباء البيطرين باستنكار الامر وطرح كميات من هذه الدواجن باسهار زهيدة حيث اشارت إلى أن هناك عدداً كبيراً من المطاعم قد قاموا بشراء كميات كبيرة من هذه الدواجن لتخزينها على الرغم من أن البعض من هذه الشحنات ينتهى تاريخ صلاحيته  خلال شهر فبراير الجاري مما قد يتسبب في كارثة غذائية في المستقبل القريب كما استنكرت ايضاً الطريقة التي تباع بها الدواجن المجمدة في الشوارع  مما قد يتسبب في فسادها  وطالبت الدكتور شيرن ذكى الجات المختصة باتخاذ اجراءات سريعة تحسباً لمخاطر قد تحدث بسبب هذه الدواجن