الصحفي إيهاب عمر يفضح الشاب ” مهند إيهاب ” الذي أحدث خبر وفاته ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي

انتشر مؤخراً على مواقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك وتويتر خبر وفاة الشاب ” مهند أيهاب ” الذي توفي بعد معاناة كبيرة مع مرض السرطان الذي مرض به داخل السجن ببرج العرب وتوفي أثناء علاجه في أمريكا، وأثار هذا الموضوع ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي فهناك من تعاطف مع ذلك الشاب وخصوصاً بعد سماع خبر وفاته امس وهناك من قال عليه إرهابي وينتمى لتنظيم داعش، وجاء رد الصحفي المشهور ” إيهاب عمر ” سريعاً على صفحته الشخصية في الفيس بوك حيث قال الأتي :-

الصحفي إيهاب عمر يفضح الشاب " مهند إيهاب " الذي أحدث خبر وفاته ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي 1 4/10/2016 - 5:40 م

إن مهند أقام في أمريكا لأكثر من سنتين وانه مرض بمرض السرطان قبل ثورة 25 يناير وليس كما يقول البعض انه مرض بذلك المرض داخل السجن ببرج العرب، تم القاء القبض عليه أكثر من مرة وذلك لاشتراكه في العديد من الثورات وتصوريه لها، وقال ايضاً إيهاب أن مهند ينتمى ألى الجماعة السلفية المؤيدة لتنظيم داعش الإرهابي، وكان مؤيداً لحكم الرئيس السابق ” محمد مرسى” وخلافة الوحيد مع الجماعة الإخوانية انهم سلميين مع المعارضة المدنية.

يستكمل الصحفي إيهاب حديثة حيث يصف الشاب مهند بأنه شاب مرفه لم يعانى من أي مشكله سواء كانت اجتماعية أو مادية، ولما اشتد عليه مرض السرطان وجد المال كافي معه ليغادر إلي أمريكا ليستكمل بقية حياته هناك، وأقام في مدينة نيويورك التي تعتبر اغلي مكان في العالم.

ويصيف إيهاب عمر الشاب مهند كلياً حيث يقول عنه انه شاب سلفي، جهادي، قاعدي، داعشى، ذكوري، متطرف، مدلل، مرفه اجتماعياً وأخيراً هو شخص أقام في أمريكا رغم كره الشديد للنصارى والمسيحين.

يمكنك معرفة قصة وفاة الشاب ” ايهاب عمر ” من هنا
https://www.ngmisr.com/arab-news/egypt-news/%d8%aa%d8%b9%d8%b1%d9%81-%d8%b9%d9%84%d9%89-%d9%82%d8%b5%d8%a9-%d9%85%d9%87%d9%86%d8%af-%d8%a5%d9%8a%d9%87%d8%a7%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%8a-%d8%a3%d8%a8%d9%83%d8%aa-%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%84%d8%a7