الشرطة تقبض على رامي صبري وهو يتناول عشاءه مع زوجته

قبضت الشرطة المصرية على الفنان المغني الشهير رامي صبري في أحد المطاعم بحي المعادي بالقاهرة، استجابة للإبلاغ عن تهربه من آداء الخدمة العسكرية، وتوجهت قوة من قسم شرطة قسم المعادي إليه مباشرة بعد ورودها هذا البلاغ.

الشرطة تقبض على رامي صبري وهو يتناول عشاءه مع زوجته

وقالت أحد المصادر لموقع (نجوم مصرية) إن أحد العاملين بفرقة رامي صبري علم عن أنه متهرب من آداء الخدمة العسكرية، وسرعان ما أرشد الداخلية على ذلك الأمر، والآن يخضع رامي صبري للتحقيقات.

ويبلغ الفنان الشهير من لعمر سبعة وثلاثون عامًا أي أنه تخطى السن القانوني للإلتحاق بالخدمة العسكرية، وفي هذه الحالة يقول الأستاذ محمد اسماعيل، الخبير في الشؤون القانونية، إن القانون المصري يجرم المتهرب من الخدمة العسكرية الإجبارية بالسجن والغرامة لتصل إلى عشرة آلاف جنيه حتى سن الخمسة والثلاثين عاما.

رامي صبري ليس الحالة الأولى من المشاهير المتهربين من التجنيد

ولا يعتبر رامي صبري الحالة الأولى بين المشاهير الذين يتهربون من آداء الخدمة العسكرية فهناك من تهرب ثم التحق بالخدمة العسكرية مثل تامر حسني، وتامر عاشور،   وأوكا وأورتيجا، وهيثم شاكر، ومصطفي حجاج، وكذلك الفنان مصطفي قمر.

ويتواجد الفنان رامي صبري في الوقت الحالي في حجز قسم شرطة المعادي، بعدما قام بتسليم جميع متعلقاته الشخصية لأمانات القسم، ثم تسليمه إلى الشرطة العسكرية لتقوم بالتحقيق معه بمعرفتها نظرًا لأن القضاء الذي ينظر في قضايا التهرب من الخدمة العسكرية هو القضاء العسكري وليس القضاء المدني.

وقررت النيابة العسكرية حبسه لمدة خمسة عشر يومًا على ذمة التحقيق معه بأنه قام بتزوير شهادة آداء الخدمة العسكرية.

ورامي صبري مغني مصري شهير جدًا بدأ حياته الفنية في شركة ستار جيت التي يملكها المنتج طارق العريان، وهو من مواليد الخامس عشر من مارس من عام 1978 بالقاهرة، وهو متزوج من شيرين عادل منذ عام 2011وله ولدان اسم الأول صبري، والثاني محمود، وأنتج رامي صبري العديد من الألبومات الشهيرة التي حققت له الكثير من النجاحات في الوسط الغنائي المصري.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.