السيسي يعلن عن حالة الطوارئ ومجلس الوزراء يوافق على القرار

بعد تعرض كنيسة مار جرجس بطنطا وكنيسة محافظة الاسكندرية لإنفجار قرر الرئيس عبدالفتاح السيسي بإعلان حالة الطوارئ وذلك لمدة ثلاثة أشهر واليوم وافق بالفعل مجلس الوزراء على قرار السيسي في إعلان حالة الطوارئ، وذلك الأمر سوف يجعل هناك أطمئنان من جانب المواطنين حيث يعم الامان في جميع أنحاء الجمهورية تجنباً لحدوث أي عمليات أرهابية أخرى، سوف يتم بدء حالة الطوارئ من اليوم الساعة الواحدة ظهراً فإن هذه الإجراءات الأمنية تم أتخاذها بعد مقتل حوالي 44 شخص في حادث أمس بكنيسة مار جرجس بطنطا وكنيسة الاسكندرية.

قرار السيسي وموافقة مجلس الوزاراء

السيسي يعلن عن حالة الطوارئ

وزارة الداخلية والجيش المصري يستعدان لحالة الطوارئ التي تم الأعلان عنها اليوم وسوف يترتب على هذا القرار الكثير من الأيجابيات التي سوف تعم على الدولة حيث سوف يكون من الصعب حدوث أي عملية أرهابية ضد الدولة، كما أنة يجب نشر قوات الامن في مناطق مختلفة بمحافظات الجمهورية لتأمين مصر بأكملها حتى لا يكون هناك أي أضرار على البلد.

أعلن الرئيس السيسي عن أمكانية الإعلان عن إنشاء مجلس لمكافحة الارهاب في الدولة، فإن الهجوم الذي تعرضت لة كنيسة المرقسية في الاسكندرية ومار جرجس في طنطا قلبت البلد على عقب والأخوه المسيحين يشعرون بالقلق والتوتر تجاة ما يحدث من إرهاب لهم في مصر، فهؤلاء الأرهابيين يرغبون في التخلص من الاقباط وإثارة الفتنة بين المسلمين والمسيحيون.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.