السيسي يعبر عن غضبه الشديد أثناء افتتاح مقر وزارة الداخلية الجديد والسبب 1000 مجند حراسة

نشرت جريدة الفجر خبر عن افتتاح مقر وزارة الداخلية الجديدة في أكاديمية الشرطة في القاهرة الجديدة، ولقد حضر افتتاح مقر الوزارة الرئيس عبد الفتاح السيسي، واللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية، وحشد كبير من قيادات الأمن والرموز المعروفة.

السيسي غاضب اثناء افتتاح مقر وزارة الداخلية الجديد

ولكن ردة الفعل للرئيس عبد الفتاح السيسي أثناء تفقده المقر الجديد لوزارة الداخلية اثارت الدهشة ضمن الحضور، أن الرئيس السيسي حين شاهد أفراد القوة الأمنية المتواجدين للحراسة في المقر استاء وسائل عن كم العدد الموجود للتامين فرد عليه احد ضباط الأمن قائلا أن العدد المتواجد حوالي 1000 جندي مما أثار غضب الرئيس السيسي.

ولقد بادر الرئيس بالسؤال مرة أخري في دهشة وغضب عن ما سيتم تكلفته ماديا للألف مجند سنويا على الدولة وطلب دراسة وافيه لتقليل عدد المجندين حتى لا تتكلف الدولة ملايين الجنيهات ويخف العبء المادي قليلا مختتما قوله ب”إحنا عملنا المقر دا عشان ما نكلف الدولة مبالغ أكثر وتوجد نظم حديثة للتامين..والف مبروك”.

هذا وقد اكد الرئيس السيسي انه لابد أن ندرك قيمة كل ما تدفعه الدولة من أموال حتى نستطيع أن نتقدم إلى الأمام ولا نجد عقبات بسبب التهاون الذي تعانيه الدولة منذو وقت طويل.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.