السيسي الجميع تحت طاولة القانون ولا يوجد أحد فوق القانون

أعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال كلمته التي ألقاها اثناء قيامه بحضور افتتاح بعض المشاريع بمدينة بدر أنه ليس هناك اي مجال لوجود أي محسوبيات أومجاملات وأن من سولت له نفسه أن يخطئ سوف يعرض نفسه للمساءلة القانونية.
قد تلقيت منذ فترة قصيرة بلاغا من إحدى الجهات أنه هناك بعض التجاوزات قد تمت بالجهة الرئاسية وعندما سالت هذه الجهة المبلغة عن الإجراءات الواجب اتخاذها أجابوا بانهم سوف يمرون الموضوع مرور الكرام ولكني رفضت ذلك لانني أكره المحسوبيات وطالبتهم بمسائلتهم قانونيا.
هذه البلد هي ملك للمصريين جميعا ولا أحد أفضل من أحد والمعاملة بما يرضي الله كما أضاف الرئيس السيسي أنه لابد من إيقاف عرض الإعلام للعشوائيات والتي تظهر البلد وكانها فقيرة وأن هذه المشكلة لابد وأن تحل خلال عامين فقط وليس ثلاثة.
وقد اصدرت قرارا بذلك لوزارة الاسكان وأيضا وزارة الدفاع لكي يتم الإنتهاء من مشكلة العشوائيات نهائياً وتوفير المساكن لهؤلاء وسوف تقوم الدولة بتوفير مبلغ ١٤ مليار جنيه ميزانية هذا المشروع للانتهاء منه في خلال عامين وقد أكد الرئيس السيسي على ضرورة العمل من أجل النهوض بالدولة والقضاء على المحسوبيات والمجاملات مهما كانت مصادرها حتى ولو رئاسة الجمهورية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.