السيسي للمواطنين ” أنا عايز شوية الفكة إلى معاكم “

طالب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى، من المواطنين المصريين خلال كلمته التي ألقاها، في افتتاح مشروع “غيط العنب”، المصريين بترك جزء من تعاملاتهم المالية في البنوك ” الفكة”، وقال في كلمته مخاطباً المصريين الشرفاء، ” أنا عايز فكة معاملاتكم البنكية هتفيد البلد وهتعمل ملايين ايوه والله صدقوني”، واكمل وشرح السبب وراء ذلك الطلب للمصريين وقال”يعنى لو واحد بصرف شيك بمبلغ 1255 وشوية فكة، ناخد منه الفكة دي ونحطها في حساب لصالح البلد”، وأكد الرئيس المصري في كلمته أن المصريين لديهم رغبة فعلية في المشاركة في بناء بلدهم ولكن لا يعرفون الآلية المناسبة وناشد المصريين وقال لهم “متسيبوش بلدكم وتمشوا أنتم تقدروا تبنوها”.

السيسي للمواطنين " أنا عايز شوية الفكة إلى معاكم " 1 26/9/2016 - 2:34 م

دعوات السيسي للمصرين بالتبرع لمصر

ولم تكن تلك الدعوة الأولي من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى، للمواطنين في المشاركة بأموالهم في تحسين الوضع الاقتصادي، المصري المتردي في الآونة الأخيرة، حيث سبق وطالب دعم المصريين عن طريق التبرع لصندوق تحيا مصر، والتبرع لحملة “صبح على مصر بجنية، وتبدأ الحكومات في خطوات جادة لترشيد النفقات وتقليل الدعم، وتطبيق ضريبة القيمة المضافة، على السلع، تنفيذاً لشروط قرض البنك الدولي، والذي تجاوزت قيمته أكثر من 12 مليار دولار، وافق البنك الدولي على القرض بعد رسم والتحكم في السياسات الاقتصادية لمصر، عن طريق شروطه التي تكون غالبيتها ضد المواطن المصري البسيط.

مشروع  “غيط العنب” الذي افتتحه السيسى

غيط العنب، هو عارة عن مشروع، سكنى “مجمع”، يتكون من 17 عمارة بإجمالي عدد شقق يبلغ 1632، وحدة والتي تقدر قوتهم الاستيعابية للأفراد بعدد 8160 فرد، ويضم مشروع “غيط العنب”، وحدات للأعمال الخيرة ” دار للأيتام، وحضانة، وجمعية أخرى لذوى الاحتياجات الخاصة”، وبالنسبة للمكاتب الخدمية فيوجد في المشروع “مكتب بريد، مكتب أدارى وصيانة للمشروع، مستشفى صغير سعة 150 سرير، ويوجد مجمع عيادات خارجية، ووحدة كاملة لغسيل الكلى، ووحدة طوارىء، واستقبال، والعمليات، والأفاقة، والعناية المركزة، وقسم الأشعة، والتحاليل”.. وجارى العمل على بناء مسجد على مساحة 812 متر، وبه ساحة خارجية بسماحة 600، وذلك في إطار المشاريع السكنية التي وعد بها الرئيس في برنامجه الانتخابي.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.