السودان تمنح تركيا جزيرة استراتيجية في البحر الأحمر وأسرار هذه الصفقة بين البشير وأردوغان

قام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بزيارة تاريخية للدولة السودانية هي الأولى من نوعها منذ عشرات السنين لرئيس تركي، وكان معه ما يقرب من 200 شخص ما بين مسؤوليين ورجال أعمال، وفي ختام الزيارة أعلن أردوغان أن السودان منحت وخصصت إحدى جزرها وهي جزيرة سواكن والتي تقع في البحر الأحمر، شرفي دولة السودان إلى تركيا، وأضاف أردوغان بأنه سوف يقوم بإعادة الجزيرة كما كانت وتأهيلها وإدارتها لفترة زمنية محددة، ولكنه لم يفصح عن هذه المدة.

السودان تمنح تركيا جزيرة استراتيجية في البحر الأحمر وأسرار هذه الصفقة بين البشير وأردوغان 1 26/12/2017 - 12:40 م

وتعتبر جزيرة سواكن أو ميناء سواكن هو الثاني في الدولة السودانية وبتم استخدامه في نقل المسافرين من وإلى ميناء جده السعودي، كما يعتبر ميناء سواكن هو الميناء الثاني في السودان، وعن سر هذه الصفقة، ومنح السودان هذه الجزيرة لتركيا، أفاد أردوغان أن الدولة العثمانية كانت تستخدم هذا الميناء والجزيرة مركز رئيسي لبحريتها في البحر الأحمر، وكانت الجزيرة تضمّ مقر الحاكم العثماني في منطقة جنوب البحر الأحمر بالكامل وذلك منذ عام 1821 إلى عام 1885.

وأضاف أردوغان أن مواطنيه الأتراك الذين يريدون الذهاب لأداء العمرة في السعودية سيأتون إلى ميناء سواكن أولاً ومنه سيذهبون إلى العمرة وذلك في سياحة مبرمجة، وأضاف أنه تم توقيع اتفاقيات صناعية ودفاعية كثيرة دون أن يقدم مزيد من التفاصيل حول هذا الأمر، وأشار إلى أن تركيا تسعى إلى زيادة استثماراتها في السودان من 500 مليون دولار إلى 10 مليار دولار وذلك خلال فترة وجيزة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.