السلطات تعتقل عدداً من الأشخاص الذين عارضوا دفن سيدة توفيت على إثر إصابتها بـ “كوفيد-19″في الدقهلية

اعتقلت الشرطة المصرية صباح اليوم عدداً من المواطنين في قريتين من قرى محافظة الدقهلية الواقعة في شمال البلاد، لأنهم منعوا دفن سيدة توفيت إثر إصابتها بـ كوفيد-19في أي من مقابر القريتين، معارضين بذلك قرر السلطات المصرية التي أمرت بدفنها في احدى المقابر.السلطات تعتقل عدداً من الأشخاص الذين عارضوا دفن سيدة توفيت على إثر إصابتها بـ "كوفيد-19"في الدقهلية 1 12/4/2020 - 12:58 م

السلطات تعتقل عدداً من الأشخاص الذين عارضوا دفن سيدة توفيت على إثر إصابتها بـ "كوفيد-19"في الدقهلية 2 12/4/2020 - 12:58 م

السيدة التي توفيت هي طبيبة متقاعدة تبلغ من العمر 65 عاماً، تم عرض خيار دفنها في مقابر عائلة زوجها لكن أهلها رفضوا ذلك بشدة، فكان الخيار الآخر هو دفنها في قريتها التي ولدت بها في منطقة “ميت العامل”لكن أهالي المنطقة عارضوا ذلك خوفاً من إنتشار وباء كوفيد-19 بين السكان.

قامت الشرطة باتخاذ الإجراءات اللازمة بدفن السيدة في المقابر المخصصة لأهلها في “ميت البهو”بعد أن اعتقلوا 23 فرداً من القرية من الذين عارضوا قرار دفنها في المقابر المخصصة لعائلتها.

يذكر أن وزارة الصحة المصرية قامت بعزل أكثر من 300 عائلة بمحافظة الدقهلية بمعاونة الشرطة بعد تأكيد إصابة سيدة تبلغ من العمر 72 عاماً، ورجل يبلغ من لعمر 50 عاماً بسبب كوفيد-19 خوفاً من تفشي الوباء في باقي المحافظة والبلاد.

يذكر أن قضية منع دفن السيدة لاقت إعتراضاً من عدد من الأشخاص المؤثرين في المجتمع مثل السيد شوقي علام مفتي الديار المصرية الذي أكد على ضرورة التضامن الاجتماعي ونبذ الأنانية، كما أكد ايضاً على ضرورة الإسراع بإكرام الميت عن طريق دفنه.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.