الساعة الآن في مصر بعد إلغاء التوقيت الصيفي..والحيرة تسيطر على المصريين

الساعة الآن في مصر سؤال شغل الكثير من المصريين صباح اليوم الجمعة الموافق الثامن من شهر يوليو لعام 2016 وقد تفاجأ المصريين اليوم بتغيير الساعة وتقديمها 60 ثانية على هواتفهم المحمولة الذكية وكذلك أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم الأمر الذي أثار الحيرة والقلق عند المصريين وخاصة بعد أن أعلنت الحكومة المصرية عن الغاء التوقيت الصيفي هذا العام.

الساعة الان

الساعة الآن في مصدر تتصدر محركات البحث

وقد تصدر السؤال عن الساعة الآن محركات البحث اليوم الجمعة في مصر بعد أن تفاجىء المصريين بتغيير ساعتهم من خلال هواتفهم الذكية الامر الذي اضطرهم لضرورة التأكد من قرار الغاء التوقيت الصيفي هذا العام من قبل الحكومة المصرية ومن هنا أصبح تقديم الساعة اليوم هو أمر خاطىء يستدعي الغاء تطبيق تغيير الساعة من التليفونات والعودة إلى التوقيت القديم.

الجدير بالذكر أن أنه كل عام يتم تحديث الوقت سواء الشتوي أو الصيفي من خلال الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر وذلك حسب اعدادات الكترونية خاصة يتم من خلالها تغيير الوقت سواء بالتقديم أو التأخير اليكترونيا ولكن بعد قرار رئيس الوزراء المصري وكذلك مجلس النواب بضرورة الغاء التوقيت الصيفي لعدم جدواه وبعد تفاجؤ المصررين بتقديم الساعة اليوم على هواتفهم أثار هذا الأمر ارتباك المواطنين وسؤالهم المستمر عن صحة الغاء التوقيت الصيفي هذا العام من عدمه الأمر الذي جعل السؤال عن كم الساعة الآن هو السؤال المطروح على محركات البحث منذ بداية يوم الجمعة.

وجاء قرار الغاء التوقيت الصيفي هذا العام بين مؤيد ومعارض فالبعض يرى أهمية له من خلال زيادة الانتاج وتوفير استهلاك الطاقة والبعض الآخر يرى عدم جدواه وكان لابد من الغائه.وحسمت الحكومة المصرية القرار بالغائه هذا العام ولكن جاء تغيير الساعة اليوم بمثابة ارتبتك لمصريين

وتساءل الكثير عن مواعيد الصلاة وكذلك مواعيد رحلات الطيران بعد هذا الارتباك ولكن جاء الامر الحاسم بضرورة اتباع التوقيت القديم والغاء تقديم الساعة 60 دقيقة بعد أن حدثته تطبيقات أجهزة الهواتف المحمولة والكمبيوتر والالتزام بالمواعيد القديمة للصلاة والعمل وكذلك رحلات الطيران وغيرهم لحين اشعار آخر من الحكومة المصرية


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.