السائقين يرفضون ازالة ملصق الصلاة على النبي ويدفعون الغرامة عدة مرات

اثناء قيام سئق بالتوجه إلى احدى المدن قام سائق بايقافه بسبب وضع السائق لملصق  هل صليت على النبي اليوم مطالبا اياه بازالة الملصق من السيارة  وهو ما لم يعجب السائق وقال بانه لن يقوم بازالة الملصق لاى سبب من الاسباب.

فقام الضابط بامر السائق بدفع قيمة المخالفة المقررة للملصق فقام السائق بدفعها بهدوء.

لم يكتفي الضابط وانما وجه كلامه للسائق قائلا بانه سينتظر عودته حتى يحصل غرامة اخرى أن لم يقم السائق بازلة الملصق فاجاب السائق انه لن يقم بازالة الملصق ومستعد لدفع الغرامة.

هذا هو نموذج لردود الافعال ضد الغرامة التي فرضتها الحكومة على واضعى الملصق بل أن السائقين حاليا يضعون الملصق وتحته الغرامة في حالة استعداد لسدادها

وهناك نموذج اخر لردود الافعال وهو قيام بعض السائقين بوضع ملصق جديد كتب فيه اللى بإلى بالك

وفي حين يرى البعض أن هناك حملة خبيثة وراء الملصق فان الكثيرين يرون أن الملصق يذكر فقط بالصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم فهدفه للتذكير مش أكثر ويرى الكثيرون انه طاعة حتى أن احد السائقين رفض ازالته واضاف للضابط شيلها انت وخد ذنبها وانتهى الامر بمشاجرة بين الضابط والسائق نقل السائق على اثرها إلى القسم.

10150629_758165747550933_1140968952377275880_n caric


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.