الزنط يكشف لأول مرة عن مفاجأة من العيار الثقيل في قمة «السيسي وسلمان» لم تُعرض على الإعلام

لا شك أن زيارة الرئيس “عبدالفتاح السيسي”، الأخيرة للمملكة العربية السعودية، قد حظيت باهتمام اعلامي عربي كبير، خاصةً وأن الزيارة، هي الأولى، في أعقاب الأزمة التي تصدرت المشهد المصري السعودي، في الفترة الأخيرة، كما تناولت الزيارة، التباحث حول عدد من القضايا المشتركة بين البلدين، فضلاً عن وعود خادم الحرمين الشريفين، الملك “سلمان بن عبدالعزيز”، بتفعيل الاتفاقيات الموقعة في أبريل 2016.

الزنط يكشف لأول مرة عن مفاجأة من العيار الثقيل في قمة «السيسي وسلمان» لم تُعرض على الإعلام 1 26/4/2017 - 5:50 م

الزنط يكشف عن مفاجأة جديدة تناولتها الزيارة

ومن جانبه، قال الدكتور سعد الزنط، مدير مركز الدراسات الاستراتيجية والسياسية، إن القمة المصرية السعودية التي جمعت بين الرئيس السيسي والملك سلمان، لم تخرج عنها تفاصيل تتعلق بمبادرات أو اتفاقيات واضحة بالرغم من أهميه القمة، لافتاً إلى أن القمة تم التكتم حول ما دار بها من تفاصيل وهذا دليل على أن هناك مناقشات مهمة تمت ولم يتم السماح بعرضها في وسائل الإعلام.

كما توقع الزنط، خلال تصريحات صحفية، بأن يكون أهم الملفات التي دار حولها الحديث هي:

  • بحث تدشين قوة عربية بنظام جديد ومتطور بين مصر والسعودية.
  • وملفات سوريا واليمن وليبيا.
  • وملف الدول الداعمة للإرهاب مثل قطر وتركيا.

وأشار مدير مركز الدراسات الاستراتيجية والسياسية، إلى أن التنسيق في هذه الملفات تفاصيله لا يمكن مناقشتها وطرحها على العام، وان أن ما تم إطلاع الإعلام عليه هو الملف الاقتصادي بين الدولتين والذي أعلن عنه جمعية رجال الأعمال المصرية السعودية والتي بحثت تنشيط كافة الملفات الاقتصادية بين البلدين.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.