الدكتور محمد الجندي: الفتوى بغير علم على وسائل التواصل الاجتماعي تعتبر إثماً ومرفوضة ومن يفعل ذلك يجب أن يُحاسب

قال الدكتور محمد الشحات الجندي عضو مجمع البحوث الإسلامية خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى أثناء تقديمها حلقة اليوم من برنامج “صالة التحرير” المذاع عبر فضائية “صدى البلد”، أن الفتوى للجمهور والعامة من خلال ثلاث جهات واضحة للجميع، مؤكداً أنه في مقدمة هذه الجهات هي لجنة الفتوى في وزارة الأوقاف ودار الإفتاء المصرية.

الدكتور محمد الجندي: الفتوى بغير علم على وسائل التواصل الاجتماعي تعتبر إثماً ومرفوضة ومن يفعل ذلك يجب أن يُحاسب 1 26/6/2021 - 8:17 م

وأوضح الدكتور محمد الشحات الجندي أن هذه الجهات تعتبر رسمية كما أنها تملُك تراخيص ولديها القدرة على الفتوى، نظراً لأنها تملك الخبرة والفهم والعلم المطلوب للفتوى.

وأضاف عضو مجمع البحوث الإسلامية أن هناك الكثير من الأشخاص يفتون على وسائل السوشيال ميديا حيث أن هذا الأمر يعتبر إثماً ومرفوض ويجب أن يُحاسب من يرتكب هذه الأفعال وذلك لأنه هذا الشخص يرتكب جريمة في حق المجتمع بشكل عام، مشيراً إلى أن من يفتي بغير علم على وسائل التواصل الاجتماعي يعتبر مسبباً للفتنة في المجتمع ويجب معاقبته.



اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.