الداخلية تكشف السر وراء “قبح” صور بطاقات الرقم القومي

جميعنا يصاب بحالة من الخجل عندما يطلب منه إخراج بطاقة الرقم القومي، وذلك بسبب بشاعة صورة البطاقة الشخصية، وعلي الرغم من أن بطاقة الرقم القومي هو الشئ الوحيد الذي يلازم المواطن أينما تواجد، إلا أن وزارة الداخلية لم تتطرق لإيجاد الحلول، التي من شأنها تعديل الصورة داخل البطاقة الشخصية، فكيف لظابط شرطة مثلا أن يتحري الدقة من صورة أي شخص، وهي بالأساس لا تشبه الصورة الأصلية، فلا يستطيع أحد التعرف علي ملامح أي شخص من خلال بطاقته الشخصية، بسبب قبحها وبشاعتها وبعدها التام عن الحقيقة.



الداخلية توضح أسباب “قبح” صور بطاقات الرقم القومي

قام اللواء علي عياد، مدير الإدارة العامة لشئون مناطق الأحوال المدنية بوزارة الداخلية، بتفجير مفاجأة كبري وتوضيح أسباب “بشاعة” صور بطاقات الرقم القومي، حيث وضح عياد أن الأمر يتعلق بأمور تأمينية تتعلق بحرق الصور الشخصية عن طريق الليزر علي بطاقات الرقم القومي، كما أكد أن الداخلية تبحث بعض الدراسات التي من شأنها تطوير البطاقة الشخصية، من خلال إضافة صور بالألوان ووضع شريحة ذكية بها جميع بيانات المواطن، كما أضاف “عياد” خلال لقاء نليفزيوني ببرنامج “أنا مصر”، والمذاع علي القناة الأولي المصرية، بأن بطاقات الرقم القومي في مصر من الصعب تزويرها، كما أنها مؤمنة بشكل كامل.



كما نفي “عياد” كل ما أشيع من أخبار، التي أفادت بسرقة ماكينة لإصدار البطاقات الشخصية في شمال سيناء، وتهريبها لغزة خلال الأنفاق أثناء وجود إنفلات أمني عقب ثورة 25 يناير، مؤكدا بذلك عدم وجود أي مصدر لإصدار بطاقات الرقم القومي بشمال سيناء، بالإضافة إلي تشفير جميع البيانات الخاصة بالرقم القومي، والتي تجعل من الصعب تزويرها.



قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.