التخطي إلى المحتوى
الداخلية تكشف التفاصيل الكارثية لمذبحة ليلة العيد
الداخلية تكشف التفاصيل الكارثية لمذبحة ليلة العيد

في واحدة من الجرائم البشعة التي إعتبرت أنها “مذبحة ليلة العيد” في محافظة البحيرة، لقي 4 أفراد من نفس العائلة مسرعهم علي يد أحد الأشخاص، وهو الأمر الذي أثار ضجة كبيرة في المحافظة، خاصة ان تلك الحوادث ليس من الطبيعي حدوثها بشكل متكرر، وقد حاولت قوات الشرطة في المحافظة ان تحل لغز تلك الجريمة وتكشف تفاصيلها.

وقد إستطاعت قوات الأمن بالفعل أن تصل إلي تفاصيل تلك المذبحة، حيث تبين أن القاتل هو سمسار ماشية يبلغ من العمر 43 عام، قد علم أن المجني عليهم يضعوا مبلغ من المال داخل المنزل، وهو ما دفعه للذهاب إلي المنزل من أجل السرقة، ولكن أثناء السرقة شعرت به الزوجة، وهو ما دفعة للتخلص منها وقتلها.

وأضاف البيان الصادر من وزارة الداخلية حول تلك المذبحة، أن القاتل قد صدم بعد ذلك بالمجني عليهم يدخلون الغرفة المتواجد بها واحد تلو الأخر، وهو ما دفعهم لطعن الجميع وإنهاء حياتهم لكي يستطيع إكمال عملية السرقة بشكل طبيعي، فقد أنهي حياة الزوج والزوجة وأنبائهم الإثنين، وإستولي علي مبلغ 17 ألف جنية.

وبالفعل إستطاعت قوات الأمن أن تلقي القبض علي الجاني، بعد أن تم التعرف علي جميع المناطق التي يتردد عليها، وقد إعترف أنه هو من قام بتلك “المذبحة”، وتم العثور علي المبلغ الذي قام بسرقته والسلاح الذي إستخدمة في تلك الجريمة البشعة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.