أخبار الطقس: الحكومة تنفي حقيقة منح المدارس إجازة ببعض المحافظات اليوم بسبب سوء أحوال الطقس

أعلنت هيئة الأرصاد الجوية بالقاهرة عن بدء الاستقرار المناخي وانتهاء العاصفة التي أصابت كثير من المحافظات المصرية بعدما تعرضت كثير من محافظات مصر لعاصفة ترابية شديدة اليوم مع إنخفاض ملحوظ بدراجات الحرارة خاصة على مدن الصعيد و في تصريح اخر لرئيس هيئة الأرصاد بالقاهرة قال أن هذه العاصفة الترابية والامطارهي عبارة عن كتلة جوية باردة قادمة من القارة الأوروبية متأثرة بالمناخ الاوربي ولكنها اثرت بشكل كبير على المناخ المصري.

وزارة التربية والتعليم

والجدير بالذكر انه قد تم ايقاف العملية التعليمية اليوم في بعض المحافظات مثل محافظة أسيوط ومحافظة المنيا نظرا لارتفاع الرياح الترابية التي شهدتها البلاد والتي كانت مسيطرة على معظم أجواء مدن الصعيد وارتفاع نسبة الهواء المحمل بالاتربة بالإضافة إلى سقوط شديد للأمطار على مدن الجنوب حرصا منه على سلامه الجميع.

حقيقة منح المدارس إجازة بسبب سوء الطقس

وقد صرح مصدر مسؤول بوزارة التربية والتعليم في تصريحات صحفية  بأن وزارة التربية والتعليم لم تعمم تعطيل الدراسة في كل  المحافظات، حيث أن حالة الطقس متفاوتة من محافظة إلى اخرى، وحرية اتخاذ قرار تعطيل الدراسة راجع إلى المحافظين بالتعاون مع مديريات التربية والتعليم وذلك على حسب  درجة سوء حالة الاحوال الجوية.

حالة البحر الأحمر والبحر المتوسط

بالنسبة لحالة البحر المتوسط تكون معتدلة وارتفاع الموج يتراوح من متر ونصف إلى مترين، أما عن حالة البحر الأحمر فتكون معتدلة إلى مضطربة وارتفاع الموج يتراوح من مترين إلى مترين ونصف، وعن الرياح السطحية في كلا البحرين فتكون شمالية غربية.

الجدير بالذكر أن هذه الرياح المحملة بالأتربة تسببت بأصابة أكثر من 204 شخص وتم نقلهم إلى المستشفي، مما دفع جميع السلطات في المحافظات التي واجهت هذه الرياح بغلق بعض الموانى والطرق وذلك بسبب أن الرياح عملت على أنعدام الرؤية فسوف يتسبب ذلك في أصطدام الأشخاص بالسيارات، وقال وحيد سعودي في احدي التصريحات الخاصة به على أن الرياح رياح جنوبية وغربية من الصحراء الغريبة وهي محملة بالأتربة والرمال وهذا ه ما تسبب في تدهور الطقس وأكد أنه من المحتل أن يستقر الطقس نسبيا وذلك يوم الأحد الموافق 19 من مارس 2017، بسبب أن سرعة الرياح سوف تقل عن سرعتها يوم السبت.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.