الحكومة: تطبيق استراتيجية جديدة لتطوير التعليم قبل الجامعي سبتمبر المقبل.. ننشر التفاصيل

في إطار سعيها الدائم  وحرصها المستمر على تطوير العملية التعليمية في مصر وخاصة تطوير التعليم قبل الجامعي، عرض اليوم وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي، على مجلس الوزراء برئاسة المهندس شريف إسماعيل، استراتيجية تطوير التعليم قبل الجامعي.

مجلس الوزراء

حيث وافق مجلس الوزراء على كافة المطالب الخاصة بتنفيذ تلك الاستراتيجية والتي تهدف إلى إحداث نقلة نوعية وتحسين جودة التعليم المصري قبل الجامعي.

وأكد مجلس الوزراء على ضرورة أن يتم البدء في تنفيذ تلك الاستراتيجية بداية من شهر سبتمبر المقبل، للنهوض بالعملية التعليمية في مصر، بإعتبار أن التعليم هو أحد الركائز الاساسية لعملية التنمية.

من جهته قال الدكتور طارق شوفي أن استراتيحية تطوير التعليم تهدف إلى ما يلي :-

1- معالجة التحديات التي تعاني منها منظومة التعليم المصري.

2- النهوض بتلك المنظومة من كافة عناصرها من خلال تزويدها ما يلزم من وسائل لتحسين جودة التعليم حتى يواكب التطورات المتلاحقة لجميع النظم التعليمية والتكنولوجية في العالم.

3- تتضمن استراتيجية تطوير التعليم والتي سوف تطبق بداية من سبتمبر المقبل، تطوير أداء المعلمين وبما يؤدي إلى رفع المستوي المعرفي والمهني لهم.

4- التحول إلى نظام التعلم القائم على أساس المعرفة والابتكار وذلك من خلال عدد من العناصر المتنوعة التي ستؤدي في النهاية إلى تحسين جودة مخرجات تلك المنظومة.

وفي نهاية الاجتماع وجه المهندس شريف إسماعيل وزارة التربية والتعليم بالقيام بإعداد تقرير مفصل يتضمن التكلفة السنوية اللازمة لتطبيق تلك الاستراتيجية، وفي نفس الوقت طالب وزارة الاتصالات بمراجعة عملية تطوير شبكات الاتصالات، من أجل متابعة وجودة الخدمة الموجودة بالمدارس والتي يقدر عددها نحو 2000 مدرسة.