الحكومة المصرية في غفله عن الكارثة الجديدة التي تفعلها اثيوبيا على النيل

منذ عهد الرئيس المعزول السابق محمد مرسى العياط وتحاول اثيوبيا أن تبنى سدا على النيل حتى لا تتخطى الماء ناحية مصر وارادت الآن اثيوبيا أن تزيد غضب المصريين برغبتها في بناء سدين عاجلين على نظام نهر السوبات الثلاثي وهما (سد بارو لتوليد 1800 ميجاوات ـ وسد بربر لتوليد 470 ميجاوات) على النيل ولكن اين الحكومة المصرية الاجابة انها نائمة وفي غفله عن ما يحدث في مصر وهكذا سوف تزداد ازمة المياة التي تلاحق مصر من حين لاخر وقد اشار الدكتور نادر نور الدين خبير المياه وأستاذ التربة بزراعة القاهرة على خطورة تلك السدين وانهم سوف يمنعوا مرور الماء تمر من المستنقع الهام بالنسبة لمصر وهو ” مشار ” والذي يمكن أن يساهم بنحو 4 مليارات متر مكعب سنويا زيادة في إيراد النهر وقال الدكتور نادر نور الدين أن هذه السدود ستعمل على تقليل حجم المياة الذي يصل لمصر بشكل كبير جداً من نهر السوبات إلى نهر النيل وسوف تقل من 12 مليار متر مكعب إلى 8 مليار متر مكعب بمعنى انه سيقل بمعدل 4 مليار متر مكعب مياة.

الحكومة المصرية في غفله عن الكارثة الجديدة التي تفعلها اثيوبيا على النيل 1 16/9/2014 - 10:27 ص

سد النهضة

ولكن إثيوبيا قد قدمت طلبا للبنك الدولي منذ نحو خمس سنوات في عام 2009 لدراسة استغلال نهر السوبات بنظامه الثلاثي في توليد الكهرباء ومشروعات الري في جنوب غرب إثيوبيا وهكذا سوف تزداد ازمة المياة والتي سوف تتحول لبعبع يخيف المصريين بدلا من ازمة الكهرباء ولكن يجب الا تصمت الحكومة المصرية على تلك الوضع ويجب أن تجد حل لتلك المشاكل التي لاتنتهى ويجب أن تواجه اثيوبيا وان لم ترضى يجب أن تقيم مصر الحرب على تلك الدولة التي تشترى عداوة مصر والمصريين.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.