الحقيقة الكاملة حول إسقاط عضوية أحمد مرتضي منصور من البرلمان

تردد أنباء قوية عن إسقاط عضوية البرلماني أحمد مرتضى منصور من مجلس الشعب، وذلك بسبب قرار من محكمة النقض ببطلان الانتخابات التي قد أقيمت في دائرة الدقي، وكانت الانتخابات في دائرة الدفي على أشدها بين المرشحين أحمد مرتضى منصور وعمرو الشوبكى، وتمت جولة الإعادة بينهما بعد تقاربهما في الأصوات وقد أستطاع أحمد مرتضي، أن يحسم الانتخابات في جولة الإعادة لصالحة بفارق ضئيل بعد حصوله على 21,817 صوتا، وحصول الشوبكي على 21,29 صوتا فقط.

الحقيقة الكاملة حول إسقاط عضوية أحمد مرتضي منصور من البرلمان 1 10/3/2016 - 7:19 م

أحمد مرتضى

و قد نفي عضو مجلس الشعب الحالي أحمد مرتضى منصور تلك الشائعات، وقال بأنه ليس لها أي أساس من الصحة، وحتى ولو صدر حكم من المحكمة يقضي بأسقاط عضويته سوف يتقبله بصدر رحب، وان كل تلك الأخبار ما هي إلا شائعات وكان قد تقدم عمرو الشوبكي بطعن على الانتخابات في دائرة الدقي، وقال بأنه حدث هناك مخالفات لصالح منصور.

و أكد أحمد مرتضى منصور أنه ليس هناك أي عداوة بينه وبين المرشح السابق وقال:” بأنه ربما يكون حزينا من عدم فوزه في الانتخابات، ولكن أنا مبزعلش”، و كان المرشح السابق عمرو الشوبكي قد أكد لبعض الصحف أن محكمة النقض قد اكتشفت العديد من المخالفات التي ارتكبت خلال أيام الانتخابات، بالنسبة إلى دائرة الدقي، وبذلك يعنى عدم صحة الأخبار حول إسقاط عضوية نجل مرتضى منصور.