الحكومة توافق رسمياً على منظومة جديدة للتعليم في مصر وتعلن موعد تطبيقها

لو نظرنا إلى المستوى التعليمي في مصر لوجدنا أنه بحاجة فعلية إلى التطوير والإرتقاء بالمنظومة ككل، فالتعليم هو بداية نهضة الأمم، والبلاد المتقدمة نجد أنها تُولي التعليم أهمية خاصة، فلو صلحت هذه المنظومة تقدم المجتمع ككل، وإن فسدت منظومة التعليم تأخرت البلاد، ونقصد بالمنظومة المدارس والمدرسين، فلقد أصبحت المدرسة الآن ما هي إلا وقت ترفيه للطالب واعتمماده الكلي عى الدروس الخصوصية، التي أرهقت الأسر المصرية، فيجب أن يكون المعلم على قدر المسؤولية.

الحكومة توافق رسمياً على منظومة جديدة للتعليم في مصر وتعلن موعد تطبيقها 1 12/4/2018 - 12:20 ص

ويصر وزير التربية والتعليم الحالي الدكتور طارق شوفي على تطوير المنظومة والارتقاء بها، واليوم قام مجلس الوزراء بالموافقة بشكل رسمي على تنفيذ آلية جديدة من أجل تطوير التعليم المصري والذي يبدأ من رياض الأطفال إلى المرحلة الثانوية والتعليم قبل الجامعي، وأكد المجلس على أن تطبيق الاستيراتيجية الجديدة سيكون في سبتمبر القادم، أي مع بداية العام الددراسي المقبل.

وقال وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي، أن هدف التطوير والاستيراتيجية الجديدة هو معالجة التحديات التي يعاني التعليم المصري منها، والنهوض بها وتطوير جميع العناصر العاملة بها وتزويدها بالوسائل التي تواكب العصر في ظل التطورات المتلاحقة، وأضاف شوفي أن العمل علىى تطوير أداء المعلم الأساس في المنظومة الجديدة، وتهدف المنظومة التي تطبق في سبتمبر القادم إلى تحول نمط التعلم القائم إلى المعرفة والابتكار، وأصدر شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء تعليمات بإعدداد تقرير مفصل بالتكلفة السنوية المطلوبة.